الرئيسية / 8 مارس / من صناعة الرايب إلى صناعة المحتوى.. قصة صعود المؤثرة غزلان الكرش في "السوشل ميديا"

من صناعة الرايب إلى صناعة المحتوى.. قصة صعود المؤثرة غزلان الكرش في "السوشل ميديا"

غزلان الكرش
8 مارس
أرسلان أمينة 08 فبراير 2024 - 23:00
A+ / A-

غزلان الكرش، صانعة المحتوى الطموحة، كانت بداياتها ناجحة بحيث اشتهرت بفيديوهات تحضية “هربر” وذلك رفقة خالها الذي تعلمت على يده الكثير قبل أن تستقل بالعمل لوحدها. تقول غزلان .

وتذكر غزلان، خلال حديثها مع فبراير، مكونات هربر المتمثلة في : الزرع، الشعير، إيلان، الأرز، التمر، الكركاع والريب.

وعن باقي الأكلات المغربية، تضيف المتحدثة عينها، أنها تجيد طبخ كل من الرفيسة، الطاجين، الكسكس، والعديد من الأطباق الشهية، مردفة أنها ورثت سر المهنة من والردتها التي كانت طباخة ماهرة.

أما الانتقادات، فتقول غزلان أنها لم تكن تلتفت ولا تهتم لها، فقد كان شغفها بالمهنة اكبر من اي عائق آخر.
كما قررت غزلان الكرش سلك طريق صناعة المحتوى، معتبرة أن السوشل ميديا “تحبها”، وأي فيديو تنشره هو “عن قناعة”.

وتقول غزلان: السوشل ميديا لو مكنتش كنبغيها مغنكملش فيها، بعني انا بديتها شحال هادي، دكش

ي كيعجبني وملي لقيت فيه الفلوس ولات هي خدمتي هي حياتي”.

وأفادت صانعة المحتوى أن طريق السوشل ميديا تتطلب الصبر، قائلة : خاصك تكون صبور ومبدع وخدم شي حاجة اللي كتبغيها، انا شحال خدمت ومكندخل والو ولكن صبرت “.
هذا واعتبرت ذات المحدثة ان السوشل ميديا اليوم بدأ يتحسن شيئا فشيئا، مقارنة مع الاعوام الماضية ، مستدركة قولها انه يجب الانتباه الى بعض الافكار التي قد تتسلل بيننا خفية.

وذكرت بانها تقضي رمضان كباقي الناس في العبادة وبعض الأمور المنزلية لكن على غير العادة لا أدخل غلى المطبخ لأن أمي وأختي تقومان غالبا باعمال الطهي وهذا يعفيني كثيرا عن تكبد مشقة الطهي.

وبخصوص افضل اكلة بالنسبة لغزلان فقالت انها تفضل البيتزا والبريوات لكن “لا يمكن الاستغناء عن البيتزا في افضل مأكولاتها.

وأشارت بأن رمضان هو شهر العبادة والاستغفار وأصلي فيه باستمرار مقارنة بفرائض الأيام العادية. وبأنها لا تصلي في الوقت صلاة الصبح فغالبا ما تجمعها مع صلاة الظهر لأنها في رمضان لا تستطيع الاستيقاظ وقت الفجر.

وسجلت المتحدثة بان حياتها عرفت الكثير من الأمور التي جعلتها تتغير. من بينها وفاة والدها الذي يمكن القول بانه دمرها بالكامل واليوم بدات تلملم جراحها وتخرج للشارع مبتسمة كباقي الناس.

وعن قدوتها في الحياة، أجابت غزلان : “بابا الله يرحمو، أحسن شخص داز فحياتي واخداه قدوة فاي حاجة فحياتي، فالفلوسف الخدمة كنت ديما كنشوفو قدامي فاي حاجة وخا مكاينش انا كنراعي ليه، الا خرجت وتعطلت كنقول ناري الا كان بابا ميبغينيش نتعطل ديما دايراه فبالي وقدام عيني منديرش شي حاجة خايبة حيت ديما كنشوف بابا

ومن جانب، اعتبرت غزلان ان صناعة المحتوى في المغرب ينقصها ” التباتة” و “الاخلاق ” ، بحيث قالت : “الناس معندهومش الصبر باي طريقة ولاو باغين يطلعو.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة