الرئيسية / سياسة / "قيادة المؤتمر" تشعل فتيل الصراع داخل حزب الاستقلال.. من يعدل "كفة الميزان"؟

"قيادة المؤتمر" تشعل فتيل الصراع داخل حزب الاستقلال.. من يعدل "كفة الميزان"؟

حزب الاستقلال
سياسة
فبراير.كوم 22 فبراير 2024 - 10:00
A+ / A-

احتدم النقاش داخل حزب الاستقلال قبل شهر من مؤتمره الثامن عشر بغية تحديد هوية القيادة التي ستترأس اللجنة التحضيرية للمؤتمر.

وأكدت مصادر مطلعة من داخل الحزب ان الاختيار منصب على شخصيتين اثنين.

وحسب ذات المصادر، فاللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، والتي وافقت على عقد المؤتمر في الثامن عشر في أبريل المقبل، يرتقب أن تحسم في رئاسة اللجنة التحضيرية للمؤتمر في اجتماع مقرر نهاية الأسبوع الجاري.

كما أكدت المصادر نفسها، أن التنافس على رئاسة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الثامن عشر لحزب الاستقلال، ستنحصر بين عضوي اللجنة التنفيذية عبد الواحد الانصاري وعبد الإله البوزيدي.

ولم تستبعد هذه المصادر أن ينضم إلى دائرة المتنافسين كل من رحال مكاوي وعبد الصمد قيوح، غير أن المصادر توقعت أنه هذه الشخصيات لن يكون لها وزن كبير في المنافسة بالنظر الى تواجد الانصاري والبوزيدي في هذا السباق.

ويعزى الأمر حسب ذات المصدر، للتجربة السياسية الواسعة لعبد الواحد الانصاري إن على مستوى هياكل الحزب أو على مستوى المؤسسات السياسية، حيث شغل مناصب حزبية متعددة، وله حضور قوي في الساحة السياسية وداخل أجهزة حزب الاستقلال.

كما أن منافسه عبد الإله البوزيدي يحضى بذات الفرص لكونه عضو اللجنة التنفيذية ورئيس مجلس مقاطعة أكدال الرياض، ويتمتع بدينامية خاصة داخل حزب الاستقلال، وله تجربة مهمة في العمل الحزبي والجمعوي.

ومن المعلوم أن اللجنة التحضيرية للمؤتمر هي تلك المؤسسة التي تحسم في تفاصيل المؤتمر واجنداته وبرامجه واوراقه السياسية وفي الأنظمة الداخلية للحزب، كما تشرف ذات اللجنة على عمليات انتخاب المؤتمرين والمؤتمرات واللجنة التنفيذية للمؤتمر.

وتأتي هذه الانتخابات في ظل سياق خاص، حيث يواجه الحزب تحديات كبيرة على المستوى الداخلي والخارجي، كما يبحث حزب علال الفاسي اليوم عن شخصية قوية قادرة على توحيد الصفوف وقيادة الحزب نحو مؤتمر ناجح.

ومن المقرر أن تُعلن نتائج الانتخابات الرئاسية للجنة التحضيرية للمؤتمر الثامن عشر لحزب الاستقلال في الأسابيع المقبلة، تمهيداً لمباشرة لعملها من أجل التحضير لمؤتمر الحزب.

ويأتي وصول حزب الاستقلال إلى هذه المحطة بعد سلسلة من الاجتماعات الساخنة في أماكن مختلفة بالعاصمة الرباط، كانت من بينها إقامة الأمين العام التي شهدت محاولة فرض تيار ولد الرشيد جملة من الشروط قبل أن يتم التراجع عنها بعد التوافق في نهاية المطاف

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة