الرئيسية / سياسة / تقرير: تفضيل نيجيريا لمشروع أنبوب الغاز المغربي يثير غضب الجزائر

تقرير: تفضيل نيجيريا لمشروع أنبوب الغاز المغربي يثير غضب الجزائر

المملكة المغربية- أنبوب الغاز-نيجيريا المغرب- تقرير
سياسة
فريد أزركي 12 مارس 2024 - 14:30
A+ / A-

كشف تقرير شركة “ميناس أسوسييتس” البريطانية عن تخبط جزائري في التعامل مع القضايا الإقليمية، خاصة في منافستها مع المغرب في التوسع داخل إفريقيا، حيث سلط هذا التقرير الضوء على التنافس الشديد بين الجارين، وتحديدا في مشروع أنبوب الغاز الذي يربط نيجيريا بإفريقيا الشمالية.

وأوضح المصدر عينه، أن من بين القضايا التي تتنافس فيها الجزائر مع المغرب، هو مشروع أنبوب الغاز المتوقع أن يمتد من نيجيريا عبر النيجر إلى الجزائر، مقارنة بالمشروع المغربي الذي يعبر 11 دولة في غرب إفريقيا ويصل إلى المغرب.

وأظهر التقرير أن الجزائر تعبر عن غضبها من تفضيل نيجيريا للمشروع المغربي على حساب المشروع الجزائري، وتلجأ إلى جنوب إفريقيا للتدخل نيابة عنها.

وأشار التقرير إلى أن هناك عوامل أخرى تلعب دورا في تفضيل نيجيريا للمشروع المغربي، من بينها الاستقرار والأمان، كما يظهر المشروع المغربي استقرارا أكثر، حيث يعبر مناطق خالية من الاضطرابات الأمنية، بينما يمر المشروع الجزائري عبر منطقة صحراوية مضطربة في النيجر والحدود الجزائرية الجنوبية.

في هذا السياق، وبحسب مراقبين، يظهر أن الجزائر تخشى من تثبيت سيادة المغرب على المنطقة بفضل مشروع أنبوب الغاز المغربي النيجري، كما يتساءل التقرير، من جهة أخرى، عن مستقبل المشروع الجزائري، خاصة بعد انقلاب النيجر وعدم استقرار الأوضاع، مما يضع تنفيذه في حالة غموض.

وفي ظل عدم استقرار العلاقات بين الجزائر والنيجر، يشير التقرير إلى أن المغرب قد يستفيد من الوضع لتحقيق تحالف اقتصادي وسياسي قوي، مما قد يزيد من تأثيره في المنطقة.

ومن جهة أخرى، يتوقع مراقبون أن يشكل مشروع خط أنبوب الغاز بين نيجيريا والمغرب محطة مهمة في مسار التنمية بالقارة الإفريقية، وأن يساهم في تحقيق مكاسب اقتصادية مهمة وتسهيل الاندماج القاري.

وتعبر كل من الرباط وأبوجا بشكل دائم عن التزامهما ورغبتها في تفعيل هذا المشروع الاستراتيجي والذي يرتقب أن يمر على طول ساحل الغرب الإفريقي وصولا إلى أوروبا عبر المغرب.

وفي سياق متصل، سيعبر أنبوب الغاز 13 دولة إفريقية، وهي: نيجيريا، نبنين، توغو، غانا، ساحل العاج، ليبيريا، سيراليون، غينيا، غينيا بيساو، غامبيا، السنغال، موريتانيا والمغرب قبل أن يصل إلى إسبانيا وعبرها إلى أسواق أوروبية أخرى.

وسيزود 3 دول غير ساحلية تنتمي للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقا “سيدياو” بالغاز، وهي: مالي، النيجير وبوركينا فاسو. بحسب معطيات رسمية.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة