الرئيسية / F Plus / قصة شاب مغربي جاء من برشيد وكان مستعدا للنوم في الشارع من اجل الكاتب السعودي

قصة شاب مغربي جاء من برشيد وكان مستعدا للنوم في الشارع من اجل الكاتب السعودي

الكاتب السعودي
F Plus
أرسلان أمينة 12 مايو 2024 - 22:33
A+ / A-

خلق الروائي السعودي الشاب، أسامة مسلم الحدث عندما توافد أمس السبت، الالاف من قرائه ومتابعي محتوياته على معرض الكتاب الدولي في الرباط، لحضور حفل توقيع روايته الشهيرة «الخوف».

وفي هذا السياق، نشرت الصحفية خلود قبالي، تدوينة مطولة باللغة الفرنسية تحكي من خلالها عن شاب من قراء الكاتب السعودي أسامة مسلم الذي حضر من مدينة برشيد وكان مستعدا للنوم في الشارع من أجل لقاء كاتبه المفضل.

ومما جاء في تدوينة الصحفية خلود “بالأمس، في فندق سوفيتيل، اتصل بي شاب يبلغ من العمر 16 سنة، وهو أمين سألني عما إذا كنت أعرف أسامة المسلم (وهو نوع من الاختلاط بين ستيفن كينج من الأدب العربي، وسمعة ميكائيل جاكسون السيئة)

أجيب بنعم لأنني كنت قد قدرت للتو، أن ألقي نظرة على تأثير أسامة على الأمة.

يقول لي أمين خطته: قرفصاء الرباط لمقابلته… حتى لو كان ذلك يعني النوم في الشارع.
لتجيبه خلود «لا لا، لن تنام في الشارع من أجل كاتب».

انعكاس لأم تواجه صعوبة في فهم أن الطفل يمكنه السفر والمخاطرة بخطر الشارع لمقابلة مؤلفه المفضل.

مع وجود الأصدقاء حول الطاولة، نحاول التفكير في كيفية إيصال الرسالة إلى الشخص الأول: سيد آل مسلم، هناك صبي صغير في هذا البلد جاء من الدار البيضاء دون إخبار والديه لمقابلتك.

شاب يعيش في بيرشيد ولم يحتفظ أبدًا بكتاب في حياته، قبل أن يكتشفك… من لم يستطع أبدًا المطالبة برفاهية شراء «كتاب أصلي» ومن كان راضيًا عن نسخ مستعارة من الأصدقاء… أمين معين وفر شهرين ليتمكن من القدوم إلى معرض الكتاب وشراء كتبك، بينما يحلم بشكرك شفهيًا لأنك فتحت له الطريق للقراءة.

لكن لا، في حفل الاستقبال، أرسلونا، بطريقة «Sofitalesque» للغاية (أولئك الذين يعرفون…) الألقاب المصاحبة لستيفن ميكائيل جاكسون المسلم ترسلنا بعيدًا… أمين على وشك البكاء.

لتقوم إحدى الصديقات بعرض الاتصال بوالدته لسؤالها عما إذا كان بإمكانه المبيت في الرباط.

تقلق المكالمة أكثر من الأم التي تقول نعم، قبل أن تقول «لا، ستعود» ومن يلومها ؟

يترك لي أمين كتبه، لكن من قبل، قام بعمل مقطع فيديو على هاتفي حيث يقول حبه وإعجابه بنجمه.

يغادر بقلب حزين، ولكن بوعد بأن فريق من الحمقى سيهتم بالتوقيع على نسخه الأربع، التي تم شراؤها بمدخرات لمدة شهرين.

نحاول كل الحيل الممكنة، ونطرح السؤال على أي شخص يمكن أن يكون، قريبًا أو بعيدًا عن نفس جنسية المؤلف (تخيل ضربات الرياح والضحك التي نثيرها)، تخبرنا صديقة أنها ستحاول حتى الاتصال بأميرة شابة تعرف… خيبات الأمل بعد خيبات الأمل!

أعلن لي أمين، عند وصوله إلى منزله، أن والدته تسمح له بالعودة في اليوم التالي ويتصل بي في الساعة 10 صباحًا يستأنف البحث عبثًا.
لأقوم بعد ذلك بإرسال بريد إلكتروني “رسميا” إلى إنتاج الكاتب وأعبر أصابعي.

نعيد إنشاء مجموعة الفتيات الصغيرات التي تم تشكيلها كوفد رسمي ونسألهن مرة أخرى السؤال عما إذا كان بإمكاننا الاتصال بالرجل المحترم. نييت، والو، يبدو أن معجبًا آخر يزعجهم في هدوئهم.

بعد ساعة، تحدث المعجزة.

حيث تعرفت على مدير أعمال الكاتب، رجل لطيف مزعزع للاستقرار وابتسامة معدية.

«أمين في أيد أمينة، وسيقضي بعض الوقت مع أسامة وشباب آخرين في جلسة توقيع خاصة»

أتردد للحظة قبل أن أعهد بالشاب إلى صحفي رائع في الإذاعة الوطنية، ثم أعود إلى التزاماتي.

بعد ساعة، أمين هو الوحيد في نفس غرفة الاجتماعات مع كاتبه المفضل، لكنه مليء بالكتب! ويغادر مع 45 كتابًا موقعًا من أسامة يشكره ويعتذر عن عدم رؤية رسائلنا من قبل.

وفي هذه الأثناء، تعد Librairie Porte D’ Anfa التي يحضر مؤسسها هذه الأزمة منذ 24 ساعة، جميع الكتب باللغتين الإنجليزية والفرنسية التي يود قراءتها.

أغادر بعناق طفل ممتن وعيون تتألق بفضل حقيبة ظهر ثقيلة مثل العالم على أكتاف أطلس

بالأمس، وجدت هذا الجنون حول رجل يعاني من أعراض شديدة.
اليوم، أنا سعيدة لأن شبابنا يطاردون مؤلفًا وليس مجرد فريق كرة قدم أو مغتصبًا متكررًا.

وإذا قلت ما أعتقده، فلن يكون ذلك تشويهًا للاختيار.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة