الرئيسية / سياسة / اليابان عازمة على مواصلة العمل من أجل تعاون "أوثق" مع المغرب

اليابان عازمة على مواصلة العمل من أجل تعاون "أوثق" مع المغرب

اليابان
سياسة
فبراير.كوم 13 مايو 2024 - 20:30
A+ / A-

أكد سفير اليابان بالمغرب، كوراميتسو هيدياكي، أن بلاده عازمة على مواصلة العمل الحثيث من أجل تعاون “أوثق” مع المملكة، قائلا: اليابان منخرطة فعلا في تعزيز علاقاتها مع المغرب على عدة مستويات، وستواصل العمل بنشاط من أجل تعاون أوثق، مبرزا أن المملكة تعد “شريكا مهما” للدبلوماسية اليابانية بغية تعزيز العلاقات مع دول الشرق الأوسط وإفريقيا.

وقال هيدياكي، في حوار نشرته اليوم الاثنين صحيفة “Les Inspirations Eco” أن تطور هذه العلاقات في المجال الاقتصادي كان ملحوظا خلال السنوات الأخيرة، لاسيما في ظل تواجد أزيد من 70 شركة يابانية في المغرب، قد تكون خلقت حوالي 50 ألف منصب شغل.

وأضاف الدبلوماسي الياباني أن اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمار وتلك المتعلقة بعدم الازدواج الضريبي دخلتا حيز التنفيذ في أبريل 2022، الأمر الذي من شأنه أن يفضي إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية.

وبعدما أشار إلى أن اليابان تنفذ مشاريع التعاون التنموي وفق أنماط وطرق متعددة، بما في ذلك توفير الدعم المالي عبر منح قروض بعملة الين المحلية، إلى جانب التعاون التقني لتنمية الموارد البشرية، وإرسال متطوعين يابانيين من وكالة اليابان للتعاون الدولي، ودعم المشاريع الصغرى المحلية، أكد السيد هيدياكي أن الغاية من ذلك ” تحفيز السعي لتحقيق التنمية الاقتصادية وتنمية المغرب “.

وأبرز أن مجالات تعاون بلاده مع المملكة متعددة، وتشمل الصحة والصيد البحري وتهيئة الموانئ والري ومياه الشرب، لافتا إلى أن الأمر يتعلق ب”نفس المجالات المدرجة ضمن قائمة المشاريع المرشحة للتعاون المالي الياباني القابل للاسترداد وغير القابل للاسترداد”.

وتابع بأن بلاده تبحث باستمرار عن شراكات مربحة للطرفين، وترغب في مواصلة مواكبة المغرب في هذه القطاعات، متوقفا عند ثلاثة مجالات للتعاون، تتمثل في تعزيز القدرة التنافسية الاقتصادية، وتعزيز التنمية الاجتماعية التي تراعي الشمولية والاستدامة؛ وتعزيز التعاون جنوب – جنوب.

وفي ما يخص المبادرات والمشاريع المشتركة في مجال الطاقات المتجددة، أشار الدبلوماسي إلى أن العديد من الشركات اليابانية تولي اهتماما كبيرا لإمكانيات المملكة المتميزة في هذا المجال، وأنها تخطط للاستثمار في مشاريع تحلية مياه البحر باستخدام الطاقات المتجددة.

وعن دور المغرب باعتباره بوابة لإفريقيا، أكد السيد هيدياكي أن المملكة ما فتئت تعزز ميزتها التنافسية باعتبارها “مركزا ومنصة للإنتاج والخدمات اللوجستية” تربط إفريقيا بمختلف البلدان والمناطق، لا سيما من خلال تعزيز البنية التحتية رفيعة المستوى.
وأوضح أنه إلى جانب التعاون الاقتصادي والتنمية، تم بذل جهود حثيثة لتعزيز التفاهم المتبادل على المستوى الوطني من خلال التعاون في مجالات الثقافة والفنون والتعليم.

وفي ما يتعلق بالتعاون الثقافي، أعرب الدبلوماسي الياباني عن رغبته في مواصلة تطوير الأنشطة الثقافية بين المغرب واليابان، وتعزيز التعاون مع المنظمات المغربية، بغية إتاحة الفرصة لأكبر عدد من المغاربة لاكتشاف اللغة والثقافة اليابانيتين.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة