الرئيسية / نبض المجتمع / "سياسة السدود" و"المغرب الأخضر" يهددان مستقبل الفلاحة بالمغرب

"سياسة السدود" و"المغرب الأخضر" يهددان مستقبل الفلاحة بالمغرب

"سياسة السدود"
نبض المجتمع
فبراير.كوم 04 يونيو 2024 - 11:00
A+ / A-

سجل المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية في تقرير له، الضرر الجسيم الذي لحق بالموارد المائية التقليدية في المغرب، جراء السياسات العمومية، خاصة “سياسة السدود” و”المغرب الأخضر”، في قطاع الفلاحة خلال العقود الماضية.

سياسة السدود بدون ضوابط

أشار التقرير إلى أن سياسة بناء السدود منذ الستينيات، ركزت على زيادة العرض دون التحكم في الطلب على المياه في القطاع الزراعي. حيث تم بناء العديد من السدود لتلبية احتياجات مختلفة، لكن الهدف الرئيسي كان توفير المياه للري دون اعتبار لترشيد الاستهلاك.

الإعانات شجعت على الإسراف في استخدام المياه الجوفية

وأوضح التقرير أن الإعانات التي قدمها صندوق التنمية الفلاحية منذ 1985، ومخطط المغرب الأخضر منذ 2008، شجعت على ضخ المزيد من المياه الجوفية للري دون قيود، ما أدى إلى تدهور حاد في الموارد المائية الجوفية.

الري الخاص يحتل الصدارة على حساب الموارد المائية

كشف التقرير أن مساحات الري الخاص أصبحت الآن مساوية أو تفوق مساحات الري التي تعتمد على الأنظمة الهيدروليكية التقليدية، بفضل البرنامج الوطني للاقتصاد في مياه الري الذي دعم الري بالتنقيط في المناطق المطيرة بدلاً من ترشيد استهلاك المياه في المشاريع الكبيرة.

الري الخاص دون رقابة يستنزف الطبقات الجوفية

وحذر التقرير من أن التوسع السريع والواسع للري الخاص دون أي رقابة من هيئات تنظيمية، أدى إلى استغلال مفرط للطبقات المائية الجوفية التي تعتمد عليها هذه الأنظمة.

غياب رؤية شاملة للحفاظ على الموارد الطبيعية

انتقد التقرير غياب رؤية شاملة ومتكاملة في السياسات العامة للحفاظ على الأسس الإنتاجية في قطاع الفلاحة، بما في ذلك المياه والتربة والمراعي والغابات والتنوع البيولوجي، ما يعرض استدامة هذا القطاع الحيوي لاختبارات قاسية.

نقص الوعي والمتخصصين يغذي الأزمة

ويرجع التقرير أسباب هذه الاختلالات إلى نقص الوعي بأهمية الأبعاد البيئية والاجتماعية في صنع السياسات الزراعية، إضافة إلى ندرة المتخصصين في هذه المجالات في مواقع صنع القرار.

أنظمة المعلومات الضعيفة تعمق الأزمة

كما لفت التقرير إلى أن غياب أنظمة معلومات موثوقة وشفافة، وعدم خضوع السياسات العامة لتقييمات مستقلة، وعدم الاستفادة من الدروس المستخلصة من التقييمات السابقة، ساهم في تعميق أزمة الموارد المائية واستنزافها.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة