الرئيسية / سياسة / "البام" يدين حملات "قبلة باريس" ويشيد بكفاءة الوزيرة بنعلي

"البام" يدين حملات "قبلة باريس" ويشيد بكفاءة الوزيرة بنعلي

حزب الأصالة والمعاصرة
سياسة
فبراير.كوم 04 يونيو 2024 - 17:00
A+ / A-

استنكر حزب الأصالة والمعاصرة “حملات التشهير والضرب التي تتعرض لها قيادات الحزب ووزراءه، ومنها ما تعرضت له ليلى بنعلي وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، من حملات منظمة تجاوزت الوزيرة إلى المس بمصالح المملكة.

واضاف حزب “البام” بان الحملة تسبب في التشويش على مسارها التنموي والتطور الحيوي الذي تعيشه على جميع المستويات لاسيما في المجالات والأوراش الإستراتيجية، وهو  عمل مقصود في حق وزراء يدبرون قطاعات استراتيجية وحيوية، ومحاولة فاشلة لتنيهم عن القيام بكامل مسؤولياتهم في الإصلاح الحقيقي وفي مواجهة اللوبيات، لاسيما حين توجه سموم هذه الحملات اتجاه نساء مغربيات يتحلين بالكفاءة ويمتلكن إرادة إصلاح حقيقية داخل مجالات ظلت بعيدة عن التغيير بسبب الخوف من كلفة الإصلاح السياسية والنفسية.

وجدد المكتب السياسي للحزب تضامنه المطلق مع بنعلي التي تحترم دستور بلادنا وتبتعد عن ربط أية مصلحة أو صفة العضوية في المجلس الإداري لأية شركة من الشركات التي روجتها وسائل الإعلام، ومن ثم يؤكد أن هذه الحملات المصلحية اللوبية المغرضة، لن تكسر الإرادة السياسية القوية لنساء ورجال البام في القيام بكامل مسؤولياتهم اتجاه التغيير والإصلاح الحقيقيين، ولن تجرهم إلى التخاذل والتراجع عن الدفاع عن مصالح وطننا، أو تأخير الإصلاح والتطبيع مع ضياع فرص تقدم بلادنا.

ودعا الحزب الحكومة إلى اتخاذ جميع التدابير اللازمة لتوفير شروط مواتية لمرور شعيرة عيد الاضحى في أجواء مناسبة، بدءا بمراقبة مكثفة لعمليات النقل العمومي والخاص، وللأسواق، والتحقق الصارم من بلوغ دعم الحكومة للأضاحي هدفه الاجتماعي، ولمس آثار هذا الدعم على الواقع المعيشي للمواطنات والمواطنين، ومن ثم الضرب بيد من حديد كل من سولت له نفسه استغلال ظرفية ارتفاع بعض التكاليف للمبالغة في رفع الأسعار، والاستغلال المقيت لمكانة شعيرة عيد الأضحى في نفسية الشعب المغربي.

وفي سياق اخر ثمن المكتب السياسي عاليا مصادقة المجلس الوزاري برئاسة الملك محمد السادس  على التوجهات الاستراتيجية للسياسة المساهماتية للدولة، وهو المشروع الواعد والاستراتيجي في الإصلاح الاقتصادي والتنموي الذي تنشده بلادنا، إذ أن انكباب الحكومة على إصلاح قطاع المؤسسات والمقاولات العمومية يعد من الأوراش الاستراتيجية الكبرى التي كانت محط انشغالنا في الحزب منذ تأسيسه، وكانت حينئذ الوضعية التي تعيشها بعض المؤسسات العمومية من اختلالات وصعوبات وضعف في الحكامة والأداء موضوع تنبيهاتنا المتكررة داخل البرلمان طيلة ممارستنا للمعارضة الوطنية البناءة، واليوم ندعو الحكومة إلى الانكباب بسرعة قصوى على هذا الورش الاستراتيجي الحاسم في مجال تعزيز السيادة الوطنية وفي النهوض بالاستثمارات الخاصة وفي خدمة ورش العدالة المجالية ببلادنا.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة