الرئيسية / رياضة / صابر: مكوار لم يكن رئيسا عاديا للوداد بل كان مرجعا تسييريا"

صابر: مكوار لم يكن رئيسا عاديا للوداد بل كان مرجعا تسييريا"

صابر : مكوار لم يكن رئيس عاديا للوداد بل هو مرجعا تسييريا
رياضة
فدوى الفصاص 06 يونيو 2024 - 23:00
A+ / A-

مع حلول الذكرى السنوية لوفاة، الحاج عبد الرزاق مكوار، الرئيس السابق لنادي الوداد الرياضي لكرة القدم، أثنى الإطار المغربي عبد الإله صابر، على شخص المرحوم.

ونشر عبد الإله صابر، صورة له عندما كان لاعبا لفريق الوداد الرياضي رفقة المرحوم الرئيس الحاج عبد الرزاق مكوار، أرفقها بتدوينة يثني من خلالها على المرحلة التسييرية للمرحوم، واحترافيته في التسيير الكروي، معتبرا أنه كان “مرجعا تسييريا”.

وقال صابر: “مخطئ من يعتقد أن المرحوم عبد الرزاق مكوار كان مجرد رئيس لفريق عريق من حجم وداد الأمة، بل يعد من المراجع التسييرية في المجال الكروي ببلادنا، وكان رجلا كرويا”.

ونوه اللاعب والمدرب السابق لفريق الوداد الرياضي لكرة القدم، إلى الدور الكبير الذي قام به مكوار في تأسيس مدرسة فريق الوداد الرياضي، وجعلها مدرسة كروية ناجحة معبرا :” رغم العديد من المعيقات أسس مدرسته التدريبية على الفكر الرياضي السليم وكانت أفكاره تعتبر سابقة لزمانه”.

وترحم عبد الإله صابر على عبد الرزاق مكوار، بمناسبة الذكرى السنوية لوفاته، مُشيرا إلى آخر ذكرى له معه :” كان لي الشرف أن أهديه آخر قميص لي مع الوداد قبل الانتقال إلى الديار الأوروبية”.

ولبى الحاج مكوار، نداء ربه في السادس من شهر يونيو من سنة 2009، بعد مسار حافل طويل، على المستوى الرياضي والسياسي والثقافي والاجتماعي، اعتبره الوداد في تدوينة اليوم في ذكراه السنوية :” مسار حلق بوداد الأمة عاليا، وجعله أيقونة النوادي المغربية وقاطرتها”.

وشغل عبد الرزاق مكوار رئاسة فريق الوداد الرياضي لمدة 20 سنة، بين 1972 إلى 1992، وترك بصمة كبيرة في مساره مع الفريق بتتويجه معه بمجموع 15 لقبا، كما كان مساهما فعالا في تطوير مجال كرة القدم في المغرب، بأفكاره السابقة لأوانها حيث كان الرئيس الأول الذي يخصص أجرة للاعبيه، وسعى دائما إلى تطويرهم على المستويات الشخصية والمادية والرياضية، دون إغفال أنه كان من الأوائل الذين اقترحوا استضافة المغرب لكأس العالم.

وأما عن عبد الإله صابر، فيُعد من بين أبرز اللاعبين الذين بصموا على مشوار كروي كبير مرورا من القلعة الحمراء، قبل أن يدافع عن ألوان أندية أوروبية كبيرة، من طينة نابولي الإيطالي وسبورتينغ لشبونة البرتغالي، كما لعب لسنوات مع “أسود الأطلس” وشارك في “مونديال” فرنسا 1998، وتولى بعد ذلك تدريب الفريق الأحمر، خلال فترتين أولها في 2019 عندما كان مساعدا لزوران مانولوفيتش، وبعدها في فترة خوان كارلوس غاريدو عندما كان مساعدا له قبل خلافته موسم 2023.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة