الرئيسية / نبض المجتمع / معطلو إملشيل يستأنفون احتجاجهم ويسطرون برنامجا نضاليا هذه تفاصيله

معطلو إملشيل يستأنفون احتجاجهم ويسطرون برنامجا نضاليا هذه تفاصيله

معطلو إملشيل يستأنفون احتجاجهم ويسطرون برنامجا نضاليا هذه تفاصيله
نبض المجتمع
فبراير.كوم 17 يونيو 2024 - 11:00
A+ / A-

قررت “تنسيقية معطلي دائرة إملشيل لحاملي الشواهد العليا” استئناف احتجاجهم، وتسطير برنامج نضالي اعتبارا من يوم الجمعة المقبل 21 يونيو الجاري.

وجاء في بلاغ للتنسيقية، توصل موقع “فبراير.كوم” بنسخة منه، بشعار: “من لا شغل له.. لا عيد له”، أنه “بناء على عدم التفاعل الإيجابي مع مطالبنا، وعدم فتح حوار حقيقي معنا كمعطلين؛ نعلن للرأي العام عن استئناف المعركة النضالية دفاعا عن حقنا في التشغيل”.

وأمام هذا الوضع، يضيف المصدر عينه، تقرر “تنظيم اعتصام مفتوح أمام مقر دائرة إملشيل، مرفوقا بإضراب مفتوح جماعي عن الطعام لكل المعطلين، إلى حين تحقيق مطلب التشغيل”.

موحى أوحجى، عضو تنسيقية معطلي دائرة إملشيل لحاملي الشواهد العليا، يقول، في هذا الصدد، إن “ملفهم المطلبي يعود إلى شهر غشت المنصرم، لَما دخلوا في أول شكل احتجاجي لهم، قصد المطالبة بتوفير فرص العمل للمعطلين، باعتباره حقا عادلا ومشروعا”.

وزاد أوحجى، وفق تصريح له خص به موقع “فبراير.كوم”، أن “نسخة من ملفنا المطلبي سلمناها إلى المعنيين بالأمر؛ بيد أننا نواجَه بتجاهل مطالبنا، ما يؤكد، بما لا يدع مجالا للشك، أنه ليست هنا أية نية لفتح حوار جدي من لدن السلطات”.

ولم يفوت المصدر نفسه الفرصة دون القول إنه “سبق لنا أن نظمنا أشكالا احتجاجية سابقة؛ إلا أنه لم نلمس أي تجاوب يُذكر”، لافتا، في هذا الإطار، إلى أنه “توصلنا بوعود لحلحلة هذا الملف؛ غير أنه ليس هناك أي حل يُذكر إلى حدود الساعة”.

عضو التنسيقية ذاتها شدّد، في ختام تصريحه للجريدة، على أنه “طرقنا كل الأبواب من أجل تسوية هذا الملف دون إجبارنا على التصعيد؛ إذ بعثنا بمراسلات إلى كل المسؤولين المحليين والإقليميين والجهويين، فإذا بنا نفاجَأ بسياسة الأذان الصماء، ما أرغمنا على التفكير في أشكال نضالية أخرى، من قبيل الإضراب عن الطعام أمام دائرة إملشيل للمطالبة بحقنا في التشغيل”.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة