الرئيسية / نبض المجتمع / منتدى حقوقي يحذر من تنامي حالات الإغتضاب والعنف ضد المرأة

منتدى حقوقي يحذر من تنامي حالات الإغتضاب والعنف ضد المرأة

نبض المجتمع
فبراير.كوم 08 سبتمبر 2018 - 17:06
A+ / A-

حذر منتدى الزهراء للمرأة المغربية من تنامي ظواهر الإغتصاب والعنف ضد المرأة داخل المجتمع، الأمر الذي “يهدد أمنه وسلامته”، معتبرا أن “العنف ضد النساء ،وخاصة العنف الجنسي من أكثر الجرائم بشاعة ومساسا بكرامة وكينونة النساء والفتيات، وعلى الجميع أن يتحمل مسؤوليته في محاربة هذه الظاهرة”.

وفي هذا الصدد، طالب المنتدي الحقوقي المحسوب على حركة التوحيد والإصلاح ب “توفير الأمن و الحماية للفتيات المتمدرسات بالمؤسسات التعليمية خصوصا في المناطق النائية”، مضيفا: “وبمناسبة دخول قانون محاربة العنف ضد النساء حيّز النفاذ، فإننا ندعو القضاة و الأجهزة الأمنية إلى السهر على التفعيل السليم للقانون، الذي نعتبر أنه يشكل خطوة في الاتجاه الصحيح دون أن يمنعنا ذلك من متابعة تنزيله بهدف التقييم والترافع من أجل تجويد النص وتدارك الثغرات”.

ودعا المنتدى في بلاغ له “مؤسسات  التنشئة، وفي مقدمتها الأسرة والمدرسة والمسجد والإعلام إلى القيام بأدوارها في التربية على قيم المواطنة والكرامة و غرس القيم النبيلة، فالمقاربة الزجرية لا يمكن لوحدها أن تشكل حلا لهذه الظواهر الاجتماعية”، وفق تعبير البلاغ.

كما دعا جميع الفاعلين المدنيين والسياسيين والدينيين للقيام بمبادرات من أجل تأطير الشباب وفق قيم الهوية المغربية الأصيلة، بالإضافة إلى دعوته إلى “الإسراع في إخراج هيئة المناصفة ومكافحة كافة أشكال التمييز والمجلس الاستشاري للأسرة والطفولة، وتوفير شروط قيام المؤسستين يمهامهما على أحسن وجه”، بتعبير نفس البلاغ.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة