الرئيسية / دولي / خطير.. تفاصيل "عصابة إجرامية" تهدد بتصفية طالب مغربي بأوكرانيا

خطير.. تفاصيل "عصابة إجرامية" تهدد بتصفية طالب مغربي بأوكرانيا

دولي
محمد لعـــــرج 16 ديسمبر 2018 - 21:18
A+ / A-
كشف طالب مغربي “سهيل صبيو” أنه يواجه  تهديدات بالتصفية من طرف عصابة إجرامية بأكرانيا، ما لم يقم بتغيير أقواله وتوقيع تنازل لفائدة أحد أفراد العصابة جرى اعتقاله أثناء عملية اختطاف الطالب المغربي وصديق له يدعى “أنس عريف”.
ووجه الطالب الذي  يتابع دراسته بجامعة أوكرانية، بشكاية مستعجلة إلى سفير المغرب بأوكرانيا، يتوفر “فبراير” على نسخة منه، من أجل التدخل لتأخذ العدالة مجراها في هذا الملف وحمايته من أي مكروه قد يصيبه جراء بقاء أغلب الجناة أحرارا وهم على علم تام بمكان دراسته وسكنه، كما طالب بتمكينه وشقيقه “اسماعيل” من سحب شواهد الباكلوريا المودعة لدى المؤسسة في حالة قررا عدم العودة لهذا البلد مخافة الاعتداء عليهما مرة أخرى وتعريض حياتهما للخطر.
 
يواجه طالب مغربي يدعى “سهيل صبيو” يتابع دراسته بجامعة أوكرانية، تهديدات بالتصفية من طرف عصابة إجرامية، ما لم يقم بتغيير أقواله وتوقيع تنازل لفائدة أحد أفراد العصابة جرى اعتقاله أثناء عملية اختطاف الطالب المغربي وصديق له يدعى “أنس عريف”….ة والنصف مساء بمعية صديقه المغربي “أنس عريف” وإذا بهما يتفاجأن بسبعة أشخاص يهاجمانهما بشكل عنيف ويعتدون عليهما بالضرب.
 
وأشار المتحدث، قائلا: “أدخلونا بعد ذلك بقوة إلى بيتنا مدعين أنهم رجال شرطة بزي مدني وبدؤوا ببعثرة أثاث المنزل وتفتيش الدواليب، وعندما لم يعثروا على ما يبحثون عنه (ربما المال) أجبروني على الاتصال بعائلتي بالمغرب وطلبوا منهم مبلغ فدية 5000 دولار أو نلقى مصيرا مجهولا إما السجن أو الإخفاء القصري – وخوفا على مصيرنا اتصلت أمامهم- وهم يقومون بتسجيل المكالمة بهواتفهم حيث طلبت من عائلتي إرسال المبلغ المذكور أعلاه، قبل حلول الساعة التاسعة من صباح الغد”.
 
وأضاف الطالب المغربي “سهيل صبيو” أن العصابة الإجرامية اقتادتهم إلى مكان مجهول بضواحي المدينة، بعد أن سلبوهم هواتفهم النقالة، ويقول في هذا الصدد “تم احتجازنا بمرآب للسيارات تحت تهديد السلاح الناري. وتفرغ لحراستنا شخصان من المجموعة وانصرف الآخرون إلى وجهة غير معروفة بعد تأكيدهم أنهم سيعودون على الساعة التاسعة صباحا لاستلام مبلغ الفدية مقابل إطلاق سراحنا”.
 
وبعد ساعات طوال، يضيف سهيل “خرج الشخصان المكلفان بحراستنا للمشي بجانب السيارة وهما يتحدثان مع بعضهما في الخارج، وتمكننا من إخراج هاتف ثالث كان بسيارتنا تعود ملكيته لزوجة صديقي بواسطته قمنا بإرسال نداءات استغاثة لبعض معارفنا بالمدينة بعدما حددنا موقعنا عن طريق تطبيق “الفايبر-viber” مما مكن أحد الأصدقاء من التقاط النداء والاتصال بالشرطة الذين حضروا للمكان المحدد عن طريق GPSوبالفعل باغتوا المختطفين حيث تمكنوا من اعتقال أحدهما غير أن الثاني لاذ بالفرار”.
 
وتابع المشتكي، أنه “تبين بعد ذلك أنهم ليسوا من عناصر الشرطة كما أوهمونا في البداية، حيث اقتادونا إلى مخفر الشرطة للاستماع لأقوالنا في محاضر قضائية. بعدها قمنا بإطلاع عائلتينا بالمستجدات وطمأنتهما علي أحوالنا وسلامتنا مما كان يعده لنا المختطفون من مصير مجهول لا قدر الله، وبعد انتهاء الإجراءات بمخفر الشرطة المسمى Шевченківський відділ поліції الكائن Толбухина, 103 بخاركوف انصرفنا إلى حال سبيلنا”.
 
ويحكي الطالب “سهيل صبيو” أنه في اليوم الموالي اتصل بهما المسمى “بوغالم نوفل” بصفته متعاقدا مع المعهد الذي يدرس فيه وطلب منهما بشكل يدعو إلى الريبة أنه قد اتصل به أصدقاء المجرم المعتقل وطلبوا منه الاتصال بهما بل الضغط عليهما من أجل الحضور لمخفر الشرطة وتغيير أقوالهما وتوقيع تنازل لفائدة الجاني عوض توسيع البحث للكشف عن بقية أفراد العصابة، مضيفا أن “نوفل بوغالم” استطاع إقناع صديقه أنس بإمضاء تنازل لفائدة المعتقل الوحيد ومن المحتمل أن يكون غير بعض عناصر إفادته” تقول الرسالة.
 
وأضاف سهيل: “بينما أنا بقيت متشبثا بأقوالي وإصراري على أن تأخذ العدالة مجراها في حق من اختطفنا واحتجزنا و طالب عائلتي بالفدية مقابل إطلاق سراحنا وتسبب لعائلتي في معاناة كبيرة حيث عاشت ليلة مأساوية حتى الصباح تتخبط في حيرة بين البحث في جميع الاتجاهات عن مبلغ الفدية من جهة، وعن مصير فلذة كبدها ومدى مصداقية إطلاق سراحه من جهة أخرى، والشكوك حول دوافع وهوية الفاعلين”..
 
وأردف سهيل إن مصير دراسته في أوكرانيا أصبح في مهب الريح “حيث آثرنا مبدأ سلامتي أنا وأخي إسماعيل صبيو الذي يدرس في السنة الثانية من الصيدلة بنفس المدينة على استمرار في العيش هنا لأجل متابعة الدراسة وقد بدأ حلمنا ينهار أمام أعيننا ونحن نهم بمغادرة هذا البلد خوفا على أنفسنا بعد التهديدات التي وصلتنا عن طريق المتعاقد نوفل بوغالم وتخويفي بسوء العاقبة إن أنا لم أقدم التنازل وأغير تصريحاتي الأولية”.
 
وأوضح الطالب المغربي المذكور، في شكايته الموجهة إلى سفير المغرب بكييف، أن شقيقه اسماعيل “كان موضوع سؤال من طرف المجرمين عند مداهمتهم لنا، مما يدل على أنهم كانوا يراقبوننا ويترصدوننا”، ملتمسا “التدخل لدى الإدارات المعنية والتي يعرفها المتعاقد نوفل بوغالم من أجل استرجاع ملفينا وتمكيننا من استعمال الشواهد المذكورة في إعادة التسجيل بمؤسسات أخرى مستقبلا، والحرص على أن تبقى الشواهد صالحة دون تعريضها للضرر قصد الانتقام”.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة