الرئيسية / بيبل / رئيس تونس يوقف موكبه الرئاسي ويحتضن طفلا كان يأكل من قمامة

رئيس تونس يوقف موكبه الرئاسي ويحتضن طفلا كان يأكل من قمامة

بيبل
فبراير.كوم 13 نوفمبر 2019 - 09:38
A+ / A-

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي العالمية فيديو وصورا للرئيس التونسي الجديد المنتخب، قيس سعيد وهو يوقف موكبه بعد أن كان يمر بجوار طفل كان مختبئ بين القمامة.

هذا وقد امر الرئيس قيس سعيد الحرس بإيقاف الموكب ليذهب للطفل بنفسه من اجل رعايته حيث احتضنه وطلب منه ان يأتي معه للقصر الرئاسي على حد قول شهود العيان.

“وقال سعيد “لست في حملة انتخابية لبيع أوهام والتزامات لن أحقّقها، بل أنا ملتزم بما أقول وأعد به، عكس وعود الأحزاب التقليدية التي لم يكن حظ الشعب التونسي منها إلا كحظ المتنبي من وعود كافور الإخشيدي”.

عبر الرئيس التونسي المنتخب قيس سعيّد عن موقفه من المنصب الذي فاز به في تغريدة عبر حسابه على تويتر، وهي تشي بعدد من خصال كاتبها.

وأعلن سعيّد أمس فوزه بانتخابات الرئاسة التونسية، بعد ساعات من إغلاق اللجان الانتخابية في الجولة الثانية والحاسمة للانتخابات، بفارق أكثر من أربعين نقطة على منافسه رجل الأعمال نبيل القروي.

وتحمل تصريحات سعيد عادة مواقف أخلاقية، تجلت طوال فترة الحملة الانتخابية. ويدعم في تصريحاته الثورة، ويؤكد على نزاهة إدارته للحملة، وانحيازه للمواطنين، وزهده في المميزات التي يحملها المنصب الذي يسعى إليه. هذا بالإضافة إلى التزامه الكتابة باللغة العربية، وانتباهه إلى الصياغة السليمة.

ويثير الرئيس التونسي الجديد مواقف تدهش البعض، لعل أبرزها هو قراره بعدم المشاركة في حملته في الجولة الثانية للانتخابات “لدواعٍ أخلاقية، وضمانا لتجنب الغموض حول تكافؤ الفرص”. ويرجع ذلك إلى أن منافسه، نبيل القروي، كان في السجن قيد المحاكمة في قضايا فساد.

وفي ذات السياق فقد بدأ ظهور سعيد في الحياة السياسية العامة بعد الثورة التونسية عام 2011، إذ كان يحل ضيفا على عدد من البرامج التليفزيونية والحوارات الصحفية كخبير دستوري وقانوني.

وقد اتخذ من عبارة “الشعب يريد” شعارا لحملته، التي عبر فيها صراحة عن رفضه للتحزب، ونأى بنفسه عن الانتماء لأي تيار سياسي.

وكرر سعيد في جولاته ولقاءاته المختلفة حرصه على تمكين الشعب التونسي، وأن تتحول سيادة القانون من الدولة إلى المجتمع، “حيث يستبطن الفرد احترام القانون ولا يكون مُجبَراً على طاعته” كما جاء في إحدى تغريداته.

كما يتبنى سعيد خطابا ونهجا تقشفيا في إدارة حملته، فلا تنتشر الملصقات الدعائية المبهرة في البلاد كحال مرشحين آخرين. ويعتمد في حملته بشكل كبير على المتطوعين من مؤيديه، حتى أنه رفض الدعم المالي الذي تقدمه الحكومة للمرشحين لتمويل حملاتهم.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة