شاهد ما قاله مغاربة عن قرار الحكومة تقنين الكيف

الرئيس الفرنسي يوشح مواطنا مغربيا ساعد في اعتقال إرهابي جزائري

الرئيسية / دولي / الرئيس الفرنسي يوشح مواطنا مغربيا ساعد في اعتقال إرهابي جزائري

الرئيس الفرنسي يوشح مواطنا مغربيا ساعد في اعتقال إرهابي جزائري

ماكرون
دولي
فبراير.كوم 12 مارس 2021 - 10:40
A+ / A-

وشح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المواطن المغربي الفرنسي مصطفى صالحان، أمس الخميس، بموجب مرسوم رئاسي بالوسام الوطني، تقديرا لضحايا الإرهاب، بمناسبة إحياء ذكرى ضحايا الارهاب في فرنسا.

وساعد المواطن المغربي في اعتقال الإرهابي الجزائري المسؤول عن اعتداءات ستراسبورغ عام 2018، والتي أسفرت عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة 11 آخرين.

ويشغل المغربي مصطفى صالحان مهمة رئيس جمعية ضحايا هجمات ستراسبورغ، والذي قرر الرئيس الفرنسي توشيحه إلى جانب أكثر من 200 ضحية للإرهاب  بموجب المرسوم الرئاسي المنشور في الجريدة الرسمية، قبل أيام قليلة من الاحتفال باليوم الوطني والأوروبي لإحياء ذكرى ضحايا الإرهاب، الذي يتم احياءه منذ سنتين في 11 مارس.

وعبر المواطن المغربي عن افتخاره بالتكريم وحصوله على هذا الوسام الرمزي، والذي ينضاف إلى وسام وزارة الداخلية العام الماضي.

ويذكر أن صالحان قدم للرئيس الفرنسي ماكرون مشروع إنشاء نصب تذكاري أوروبي لضحايا الإرهاب في ستراسبورغ، إذ  من المنتظر أن يتم نصب هذا المبنى بالقرب من المؤسسات الأوروبية وعرض صور وأسماء ضحايا الإرهاب الفرنسيين في فرنسا والخارج.

وأحيت فرنسا، الخميس،  للعام الثاني على التوالي ذكرى ضحايا الإرهاب، وهو يوم أقره الاتحاد الأوروبي، وينظم في جميع دوله.

وجاء اختيار هذا التاريخ في إشارة إلى هجمات مدريد الإرهابية في 2004. وشارك في هذه الذكرى، التي نظمت مراسمها في ساحة “ليزانفليد”.

وكشف مكتب الرئاسة الفرنسية الإليزيه، أنه من المقرر إنشاء متحف لضحايا الهجمات الارهابية منذ الستينيات والسبعينيات، وإنشاء نصب تذكارى وطنى لضحايا الإرهاب بحلول عام 2027.

وأعربت العديد من جمعيات الضحايا، عن رغبتها فى وجود مكان لإحياء الذكرى، وحتى الآن لم يتم بعد تحديد موقع المنشأة الجديدة التي تضم النصب التذكاري والمتحف.

وفى السنوات الأخيرة، تأثرت منطقة باريس الكبرى ومدينة نيس الساحلية بشكل خاص من جراء الهجمات الإرهابية الدموية.

ولقى أكثر من 250 شخصا حتفهم فى هجمات للإرهاب فى السنوات الأخيرة. وقالت مصادر فى قصر الإليزيه إن التهديد الإرهابى في البلاد لا يزال كبيرا للغاية.

وكشفت دراسة جديدة للمركز الأوروبى لمكافحة الإرهاب، أن الهجمات المتوالية التى ضربت فرنسا بنهاية عام 2020 أسهمت فى تطوير النظرة الفرنسية لجماعات الإسلام السياسى بما فيهم الإخوان باعتبارهم الحاضنة الرئيسية للجماعات المتطرفة ما تبلور فى قرارات شملت حظر جمعيات دينية وإغلاق مساجد أبدت تعاطفًا مع منفذى هجمات فرنسا الأخيرة.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجرالشروقالظهر
العصرالمغربالعشاء

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين23 - 18
الثلاثاء23 - 17
الأربعاء25 - 16
الخميس23 - 17
الجمعة22 - 17