شاهد لحظة عناق التحالف الثلاثي.. حكومة الحمامة والتراكتور والميزان

شقير لـ"فبراير": لهذا السبب سيجد حزب "الوردة" صعوبة في المعارضة

الرئيسية / سياسة / شقير لـ"فبراير": لهذا السبب سيجد حزب "الوردة" صعوبة في المعارضة

شقير لـ"فبراير": لهذا السبب سيجد حزب "الوردة" صعوبة في المعارضة

سياسة
محمد حميدا 22 سبتمبر 2021 - 22:00
A+ / A-

قرر حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، خلال اجتماع طارئ لمكتبه السياسي عقده أمس الثلاثاء، الإصطفاف في المعارضة.

وفي هذا السياق، قال المحلل السياسي، محمد شقير، في تصريح لـ”فبراير”، إن حزب الإتحاد الاشتراكي حاول الانضمام إلى الأغلبية الحكومية لكن لم ينجح في ذلك، مما إضطره إلى الإنضمام للمعارضة، “حيث سينعكس بلا شك على أدائه خاصة وأنه يصطف إلى جانب حزب التقدم والاشتراكية، الذي كان على خلاف معه قبيل الانتخابات التشريعية”.

وأكد شقير أن حزب الوردة “سيجد صعوبة في التنسيق” مع كل من حزبي الإتحاد الدستوري والحركة الشعبية خاصة وأنهما ظلا لفترات سابقة ضمن الأغلبيات الحكومية، بالإضافة إلى التكتل داخل المعارضة الذي جمع كل من الاتحاد الدستوري والحركة الديمقراطية الاجتماعية.

وأشار المحلل السياسي، محمد شقير، أن حزب العدالة والتنمية سيصعب عليه تكوين فريق برلماني، خاصة بعد الهزيمة التي تعرض لها في انتخابات الثامن شتنبر.

وتابع شقير أن أغلبية حكومة أخنوش ستكون ضعيفة نتيجة المقاعد المحصل عليها من طرف كل حزب، مما سيؤثر على عضويتها ضد قرارات ومشاريع الحكومة، كما أنها ستفقد الانسجام الضروري لكل معارضة، نظرا لاختلاف مرجعياتها الفكرية وتشتت مكوناتها.

وفي سياق متصل، أعلن رئيس الحكومة المعين، عزيز اخنوش، اليوم الأربعاء، بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار بالرباط، أن الأغلبية الحكومية ستتكون من أحزاب التجمع الوطني للاحرار والاصالة والمعاصرة والاستقلال.

وقال أخنوش في لقاء صحفي بحضور الأمينين العامين لحزبي الأصالة والمعاصرة  والاستقلال، عبد اللطيف وهبي ونزار بركة، إن روح الالتزام التي تحلى بها الأمناء العامون للأحزاب الذين أجمعوا على دقة المرحلة، مكنت من تشكيل الأغلبية الحكومية (269 مقعدا) في وقت وجيز “حفاظا  على الزمن السياسي والتنموي”.

وأبرز أنه تم الحرص على استحضار تحديات المرحلة التي تتسم بضرورة التسريع بإخراج وتنفيذ مضامين الميثاق الوطني من أجل التنمية الذي دعا إليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس عقب اعتماد التقرير النهائي للجنة المكلفة بإعداد النموذج التنموي الجديد.

وأعرب أخنوش عن اعتزازه بالثقة الملكية التي حظي بها، متوجها بالشكر لجميع الأحزاب التي لبت الدعوة وشاركت في المشاورات وعبرت عن آراءها ومواقفها بخصوص المستقبل، مثمنا التجاوب السريع للأغلبية وجو الثقة وجودة النقاشات التي طبعت المشاورات.

كما عبر عن احترامه لقرارات الأحزاب التي اختارت التوجه للمعارضة مبديا استعداد الأغلبية الحكومية للعمل سويا لما فيه خير البلد.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجرالشروقالظهر
العصرالمغربالعشاء

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين23 - 18
الثلاثاء23 - 17
الأربعاء25 - 16
الخميس23 - 17
الجمعة22 - 17