الرئيسية / سياسة / شقير لـ"فبراير": ما تخفيه أول زيارة لوزير الدفاع الإسرائلي إلى المغرب

شقير لـ"فبراير": ما تخفيه أول زيارة لوزير الدفاع الإسرائلي إلى المغرب

سياسة
عائشة أشمرار 24 نوفمبر 2021 - 17:00
A+ / A-

أكد الباحث والخبير المهتم بالشؤون الأمنية العسكرية، محمد شقير أن هذه أول زيارة لوزير الدفاع الإسرائلي للمغرب بعد استئناف العلاقات بين البلدين، والتي تندرج ضمن الاتفاقية التي عقدها المغرب مع الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل والتي تنص على التعاون في مجموعة من المجالات.

وتم التوقيع في هذا الإطار حسب الخبير أيضا على اتفاقية تصنيع طائرات بدون طيار، مشيرا بأن هذه الأخيرة يدرجها المغرب ضمن استراتيجية عسكرية متبعة لمواجهة أي تحرك إما على مستوى الجدار أو ضد أي هجوم صاروخي يمكن أن يكون من طرف جهات معادية، خصوصا في ظل توتر العلاقات بين المغرب والجزائر

وأضاف شقير في تصريح خص به “فبراير”، أن التعاون بين إسرائيل والمغرب، رسخ مكانة هذا الأخير كقوة إقليمية، وسيستفيد أكثر من خبرته العسكرية والتكنولوجية.

تجدر الإشارة إلى أن بيني غانتس وصل ليل الثلاثاء إلى الرباط في زيارة هي الأولى لوزير دفاع إسرائيلي إلى المغرب وترمي تعزيز التعاون الأمني بين البلدين بعد نحو عام على إعادة العلاقات الديبلوماسية علاقاتهما وذلك تزامنا مع توتر العلاقات بين الرباط والجزائر.
وقال غانتس قبيل إقلاع طائرته من مطار بن غوريون في تل أبيب “ننطلق بعد دقائق في رحلة تاريخية مهمة إلى المغرب تكتسي صبغة تاريخية، كونها أول زيارة رسمية لوزير دفاع إسرائيلي لهذا البلد”.
وأضاف “سوف نوقع اتفاقيات تعاون ونواصل تقوية علاقاتنا. من المهم جدا أن تكون هذه الزيارة ناجحة”. وسيجري غانتس الأربعاء مباحثات في الرباط مع وزيري الدفاع والخارجية المغربيين.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة