الرئيسية / سياسة / صحيفة إسبانية مساندة "للبوليساريو" تعدد مكاسب المغرب لصحرائه خلال عام 2021

صحيفة إسبانية مساندة "للبوليساريو" تعدد مكاسب المغرب لصحرائه خلال عام 2021

سياسة
أنس أكتاو 30 ديسمبر 2021 - 18:20
A+ / A-

اعترفت صحيفة “البوبليكو” الإسبانية، المناوئة للطرح المغربي في الصحراء المغربية، والمساندة لجبهة البوليساريو الانفصالية، بكون عام 2021 كان مثمرا بشكل خاص بالنسبة للمغرب، قائلة إنه حقق اعترافًا واسعًا بسيادته “المتنازع عليها على الصحراء” بأقل تكلفة في الوقت الحالي.

واعتبرت الصحيفة الإسبانية أن التكلفة التي كان على المغرب أن يدفعها ليست باهظة اليوم، فقطع الجزائر علاقاته مع المغرب، لم يكن مفاجئا، إذ لم تكن العلاقات مع الجزائر جيدة قبل 2021، لكنها الآن سيئة ويبدو أنها لن تتحسن على المدى المتوسط ​​بسبب الوضع في الصحراء على وجه التحديد.

وبالمقابل، وفق “البوبليكو”، أقامت المملكة المغربية علاقات عميقة مع إسرائيل، دبلوماسياً وعسكرياً وأمنياً، وهو ما أوضحته الزيارات الأخيرة لوزراء الخارجية والدفاع للرباط وما أثر عنها من توقيع اتفاقيات في مجالات عدة كان أهمها العسكرية والأمنية.

وذكر المصدر الإسباني أن إسرائيل والولايات المتحدة اعترفا بسيادة المغرب على الصحراء بينما اعترف المغرب بحكم الأمر الواقع بالسيادة الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية المحتلة والجولان السوري، مشيرة إلى أنها عملية بسيطة لدولتين يسمح المجتمع الدولي بتخطي القرارات الدولية متى رغبوا في ذلك.

وبعد توقيع الاتفاقية الثلاثية دجنبر 2020، قالت “البوبليكو” إن زيارة وزير الدفاع بيني غانتس إلى الرباط أسفرت عن توقيع مذكرة تفاهم في مجال التعاون العسكري والأمني​، وهي أول اتفاقية من نوعها بين إسرائيل ودولة عربية، وأفاد المصدر الإسباني إلى أن التفاهمات بين الجانبين ركزت بالأساس على “التهديدات والتحديات في المنطقة”، كما قال الإسرائيليون في ذلك الوقت، في إشارة واضحة إلى الإسلام السياسي .

ورأت “البوبليوكو” أن المغرب سيكون قادرًا على الحصول على التكنولوجيا والمعدات العسكرية المتطورة من إسرائيل، وسوف يخطط البلدان للعمليات والبحث والتطوير في المجال العسكري؛ من حيث المبدأ، “لا يبدو أن هذا يسهم في الاستقرار في المنطقة المغاربية، على عكس ما تزعمه إسرائيل والمغرب، بل يشير إلى العكس”، حسب المصدر، وأردف أن الأمور ساءت بعد عدة حوادث كان آخرها مقتل سائقي شاحنات جزائريين في شرقي الصحراء المغربية، فيما قطعت الجزائر يوم 24 غشت العلاقات الدبلوماسية مع جارتها ومنعت الطائرات المغربية من التحليق في أجوائها.

بالإضافة إلى ذلك، لم تجدد الجزائر اتفاقية استخدام خط أنابيب الغاز الذي يربط مع المغرب وإسبانيا؛ في المقابل، تتهم الجزائر المغرب باستخدام برنامج التجسس الإسرائيلي بيغاسوس للتجسس على كبار مسؤوليها؛ باختصار، وفق “البوبليكو” “شهد العام الذي بدأ في دجنبر 2020 بالتطبيع بين المغرب وإسرائيل عددًا كبيرًا من الحوادث الخطيرة التي لا تنذر بالاستقرار في المنطقة المغاربية”.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة