أعطيت، الجمعة، انطلاقة عملية تجريبية لاختبار حافلة حضرية كهربائية بالعاصمة الرباط، بحضور رئيسة المجلس الجماعي للعاصمة أسماء غلالو ومسيري مقاولات تعمل في مجال النقل الحضري.

وأفادت وكالة الأنباء المغربية بأن “هذا التوجه الإيكولوجي يعزز سمعة الرباط كـ ‘مدينة خضراء'” مشيرة إلى أنها “سبق أن استفادت من فضاءات خضراء حضرية وشبه حضرية، وأيضا من حزام أخضر يغطي 1063 هكتار”.

وأضاف المصدر مبرزا بأن “تشغيل هذه الحافلات في المستقبل يعتبر قيمة مضافة للجهود التي يبذلها المغرب من أجل الوفاء بالتزاماته المتمثلة في الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، وتصنيفه ضمن أفضل خمسة بلدان عالميا بدأت مبادرات ملموسة نحو التحول الطاقي”.

وفي كلمة لها بالمناسبة ذكّرت رئيسة المجلس الجماعي للعاصمة بما جاء في خطاب “كوب26” للملك محمد السادس بكون “المغرب يعزز التزامه متعدد الأبعاد بقضايا المناخ، من خلال رفع طموح مساهمته المحددة وطنيا لتخفيض غازات الاحتباس الحراري بنسبة 45.5 في المائة بحلول عام 2030”.

كما ذكّرت بأنه في العام 2010  تم اختيار الرباط كـ “مدينة أولى” من قبل منظمة (أورث داي نيتوورك) لاستضافة وتخليد الذكرى الأربعين ليوم الأرض، مؤكدة أن المدينة “تواصل جهودها من أجل تعزيز الطاقات النظيفة والاستجابة للرهانات المناخية”.