متولي يوقع للأهلي الليبي

الملك يطالب شركاء المغرب بـ"مواقف لا تقبل التأويل" بخصوص قضية الصحراء المغربية

الرئيسية / سياسة / الملك يطالب شركاء المغرب بـ"مواقف لا تقبل التأويل" بخصوص قضية الصحراء المغربية

الملك يطالب شركاء المغرب بـ"مواقف لا تقبل التأويل" بخصوص قضية الصحراء المغربية

سياسة
فبراير.كوم 20 أغسطس 2022 - 21:31
A+ / A-

وجه الملك محمد السادس، خطابا إلى الشعب المغربي، بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب التاسعة والستين.

وقال الملك إن السنوات الأخيرة عرفت تحقيق إنجازات على مستوى الموقف العادل للمغرب في الصحراء المغربية، مشيرا إلى أن عددا من الدول الوازنة، كالولايات المتحدة الاميركية أعلنت موقف ثابت إيجابي لا يتأثر بالظرفيات والإدارات، حيث كان حافزا حقيقيا، حسب تعبير الملك.

وأضاف مشيدا بالموقف الاسباني، قائلا إن الجار اختار موقفا إيجابيا بخصوص وحدة التراب الوطني، لا تتأثر بالواقع والدواف في الداخل  الإسباني.

وأشاد أيضا بموقف دول أوروبية في ذات الخصوص، منها ألمانيا وهولاندا ورومانيا.

وتابع مشيرا إلى أن 30 دولة قامت بفتح قنصليات في العيون والداخلة منعا  دول عربية وأفريقية ودول في الكاريبي وأميركا الجنوبية.

ومدح الملك في خطابه مواقف دول مجلس التعاون الخليجي ومصر واليمن بخصوص الوحدة الترابية للمملكة المغربية.

في المقابل أرسل الملك رسالة واضحة، قال فيها إن المعيار البسيط لعلاقات المغرب مع دول العالم ذات النظرة غير الواضحة تجاه وحدته الترابية، تحكمها مواقفه تجاه مبادرة الحكم الذاتي ومغربية الصحراء. 

وتابع لقد تمكنا خلال السنوات الأخيرة، من تحقيق إنجازات كبيرة، على الصعيدين الإقليمي والدولي، لصالح الموقف العادل والشرعي للمملكة، بخصوص مغربية الصحراء.

وأمام هذه التطورات الإيجابية، التي تهم دولا من مختلف القارات، وجه الملك رسالة واضحة للجميع: إن ملف الصحراء هو النظارة التي ينظر بها المغرب إلى العالم، وهو المعيار الواضح والبسيط، الذي يقيس به صدق الصداقات، ونجاعة الشراكات.

لذا، ننتظر من بعض الدول، من شركاء المغرب التقليديين والجدد، التي تتبنى مواقف غير واضحة، بخصوص مغربية الصحراء، أن توضح مواقفها، وتراجع مضمونها بشكل لا يقبل التأويل، يضيف الملك

مواقيت الصلاة

الفجرالشروقالظهر
العصرالمغربالعشاء

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين23 - 18
الثلاثاء23 - 17
الأربعاء25 - 16
الخميس23 - 17
الجمعة22 - 17