"السلعة" ينافس "أفلام المتوسط" في الإسكندرية

نادية لارغيت لـ"فبراير": نور الدين الصايل سابق لعصره.. وتكريمه تمرين صعب

الرئيسية / بيبل / نادية لارغيت لـ"فبراير": نور الدين الصايل سابق لعصره.. وتكريمه تمرين صعب

نادية لارغيت لـ"فبراير": نور الدين الصايل سابق لعصره.. وتكريمه تمرين صعب

بيبل
عائشة أشمرار 21 سبتمبر 2022 - 16:30
A+ / A-

خلدت مدينة طنجة الجمعة المنصرم، ذكرى الإعلامي والناقد السينمائي الراحل، نور الدين الصايل، وهي تفتتح الدورة الـ22 للمهرجان الوطني للفيلم الذي ينظمه المركز السينمائي المغربي.

ففي مسعى إلى الإشادة بالمسار غير المسبوق للراحل الصايل في خدمة وتطوير السينما الوطنية والإفريقية والدولية، خصص المنظمون هذه الدورة المهرجان تكريما خاصا للاحتفاء بابن مدينة طنجة، و”فقيد السينما المغربية”، وتخليد ذكراه.

وفي هذا الصدد “فبراير.كوم” تواصلت مع زوجته ورفيقه دربه، الإعلامية نادية لارغيت، وأجرت معها حوارا من ثلاثة أسئلة بخصوص “سي الصايل”، الأب الحنون، والزوج المحب، والمثقف الوطني.

وهذا نص الحوار

كيف كان إعداء كلمة تكريم الراحل نور الدين الصايل خلال المهرجان الوطني للفيلم بطنجة؟ 

إن إعداد كلمة تكريم في حق الراحل نور الدين يعد تمرينا صعبا ومعقدا، ويكون أكثر من ذلك عندما يتعلق الأمر بخشبة المسرح، فليس من السهل تلخيص مسار رجل بهذه الخلفية المهمة في بضع دقائق.

إنه فخر كبير أن أرى قاعة التكريم ممتلئة عن آخرها بالجمهور لحضور التكريم وهذا هو الشيء الرئيسي.

في حضرة غياب نور الدين الصايل؟ 

سيظل نور الدين الصايل الحاضر الغائب، إنه شخص ترك بصمة كبيرة لدى أجيال متعاقبة، حيث عمل على تجذير ثقافة السينيفليليا، لقد كان شخصا كاريزميا، قدم الكثير لبلاده، وجعل السينما المغربية تتألق خارج الحدود.

لقد كان نور الدين الصايل شخصا سابقا لعصره بكثير، وستبقى بصمته خالدة.

ماذا تقولين عن نور الدين الصايل الزوج/المفكر/الأب/ السينمائي

لقد كان رجلا نبيلا ذا ثقافة عظيمة، رجل بسيط جدا ومخلص، وأب رائع، وكان يحب قضاء الوقت مع سليمان، حيث كان يشاركه قراءة الكتب ومشاهدة الأفلام.

لم يكن الصايل رجلا عاديا لقد كان استثنائيا في كل شيء.

مواقيت الصلاة

الفجرالشروقالظهر
العصرالمغربالعشاء

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين23 - 18
الثلاثاء23 - 17
الأربعاء25 - 16
الخميس23 - 17
الجمعة22 - 17