الرئيسية / نبض المجتمع / "يضم اجتهادات تعديل مدونة الأسرة.. أخنوش يعد التجمعيات بـ"الكتاب الأبيض

"يضم اجتهادات تعديل مدونة الأسرة.. أخنوش يعد التجمعيات بـ"الكتاب الأبيض

نبض المجتمع
أمين طاهر 05 مارس 2023 - 19:30
A+ / A-

أكد عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار في كلمة له ألقاها أمس السبت 04 مارس الجاري بمدينة مراكش، بمناسبة عقد قمة المرأة التجمعية: “على ضرورة إزالة الصورة النمطية في الاعلام وتمكينها اقتصاديا واجتماعيا، مع مباشرة التفكير في محاكم خاصة بقضايا النساء، ليصبح قضاء الأسرة بنية مستقلة لضمان الحقوق الكاملة للمرأة.

وأكد أخنوش أن الحكو مة ستشرع في تنزيل سياسة عمومية مندمجة لضمان حقوق النساء في عدة ميادين، كالخطة الاقتصادية لتمكين المرأة، وكذا تقوية صمود الأسرة المغربية لتحقيق تنمية اجتماعية مستدامة، أخذا بعين الاعتبار مختلف المقاربات الحقوقية، الدينية، الاجتماعية، وكذا السياسية.”

وفي حديثه عن الترسانة القانونية، أشار إلى أن: “القانون المتعلق بمحاربة العنف ضد النساء يضمن آليات قانونية ويضمن تكفل مكافحة العنف وكل أشكال التمييز ضد النساء، وهو من الضمانات التي تعمل على ترسيخ المساواة بين النساء والرجال، الى جانب المقتضيات القانونية وضمان تمثيلية المرأة في مختلف المؤسسات”.

غير أن عقدين من الممارسة القضائية حسب أخنوش “أبانت نوعا من القصور في تفعيل المقتضيات القانونية خاصة مدونة الأسرة، في بعض الظروف الاجتماعية الخاصة كتزويج القاصرات، وهذا المعطى الاستثنائي الذي أصبح بمثابة قاعدة مع الأسف” فكل هذه التحديات حسب رئيس الحكومة، لروح مدونة الأسرة، وكما أشر جلالة الملك في خطابه: “أن مدونة الأسرة في صيغتها الحالية أصبحت قاصرة، ولم تعد تتلاءم مع المقتضيات الاجتماعية، لذلك فآمالنا معقودة على الاجتهاد الفقهي الجديد الذي سيبدع اجتهادات تواكب الاصلاحات الاجتماعية، والمستجدات المطلوبة.”

وأضاف أخنوش خلال: “لذلك عليكم اليوم استحضار الحصيلة الايجابية لعشرين سنة من الممارسة لمدونة الاسرة، والتفكير في الصيغة الجديدة لمدونة الأسرة، واعطاء المقترحات الجديدة لإدماج مقاربة النوع في مختلف السياسات العمومية، وسيصبح هذا الكتاب الذي سيكون خلاصة آراء وتوصيات مختلف الفعاليات، بمثابة الأرضية الترافعية للحزب في قضية المرأة.

وقد عرف اللقاء حضور شخصيات سياسية وحقوقية، وازنة إقليمية، محليا، ودوليا، وقد أشارت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الانسان، أمينة بوعياش في هذه المناسبة التي تحتفي بالمرأة كرافعة للتنمية، إلى أن الإصلاحات التي سادت لعقدين لا تعكس واقعا تسوده المساواة، وقالت: ” منذ أكثر من قرنين منذ بلورة حقوق المرأة كمصطلح مهيكِل ومهيكَل، ولازالت قصة كفاح المرأة متواصلة في كل دول العالم، ونحن لا نكاد نخرج من مشكل إلى أن نسقط في مشكل آخر، من المطالبة بالحقوق المدنية والسياسية، إلى المساواة، ثم إلى المطالبة بالحقوق البيئية، وقبلها الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، كما هو الحال بالنسبة للمرأة التجمعية.”

وتضيف بوعياش: “واقع المساواة لا يزال يعرف صعوبات متعددة، فمعدل التنمية البشرية لا يزال بالنسبة للمغرب في آخر المراتب ، فهذا الموضوع بالنسبة لنا كمؤسسة دستورية له راهنية كبرى، لارتباطه بالرأسمال البشري من خلال التركيز على المرأة باعتبارها انسانا تسعى لتحقيق حضورها وتعزيز مشاركتها في مختلف المجالات، فنحن نسعى لأن نعبر معا مسار تعزيز مكانة المرأة وضمان حقوقها كاملة، ويعتبر ميثاق الأمم المتحدة بمثابة مرجع لضمان مكانة المرأة في مختلف المجتمعات، وهي المجهودات التي أسفرت على اتفاقيات مناهضة كل أشكال العنف ضد النساء، لتصبح قضايا النوع مسألة راهنة في كل المجالات.

وكشفت وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني فاطمة الزهراء عمور، في كلمتها على أن: “المرأة التجمعية نجحت في طرح ونقاش مجموعة من القضايا التي تهم المرأة، فقضايا حقوق المرأة تشكل مدخلا مهما لتجاوز الاشكاليات والتحديات التي تحول دون التمكين الاقتصادي للمرأة، وقد عرف برنامج فرصة في نسخته الأولى استفادة 2000 امرأة، ولنا طموح للوصول لـ 3000 امرأة في النسخة الثانية.”

فيما أشارت رئيسة الفيدرالية الوطنية للمرأة التجمعية أمينة بنخضرا إلى أن التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة هو الرافعة الأساسية لضمان تنمية البلاد مشيرة إلى أن “الهيكل الوطني الخاص الذي تم إحداثه من طرف قيادات حزب التجمع الوطني للأحرار لعب دورا كبيرا في مناقشة وطرح جل القضايا التي تهم النساء خاصة تزويج القاصرات، مناهضة العنف ضد النساء والحريات الفردية، مستندين في ذلك على ما جاء في الخطابات الملكية السامية في مختلف المناسبات.”

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة