الرئيسية / سياسة / فتاح العلوي: المغرب أصبح يتعامل مع الجفاف ابتداء من 2022 كواقع وليس استثناء

فتاح العلوي: المغرب أصبح يتعامل مع الجفاف ابتداء من 2022 كواقع وليس استثناء

توقعات الطقس: سحب دون أمطار وإليكم الحلول التي اعتمدتها الحكومة لانقاذ الوضع
سياسة
فبراير.كوم 12 مارس 2023 - 17:30
A+ / A-

قالت وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح العلوي، بأن المغرب مدعو لأن يكيف اقتصاده من أجل مواجهة التهديد المتنامي للتغير المناخي الذي يتسبب في موجات جفاف متكررة.

وأوضحت الوزيرة المغربية في مشاركتها بمقال صحفي نشرته “فاينانشل تايمز” البريطانية، ضمن عددها ليوم الأحد، أنه لسنوات عديدة “كنا نتحدث عن الجفاف كاستثناء”، مضيفة أن “2022 كانت السنة التي قررنا فيها أننا لسنا بحاجة إلى خطط عمل من أجل سنوات محددة، ولكن لرؤية بعيدة المدى”.

وبحسب فتاح العلوي، فإن التغير المناخي سيتطلب تسريع الاستثمارات في محطات تحلية المياه، السدود وأنظمة إعادة تدوير المياه.

وقالت “نرغب في أن تتم تحلية المياه من خلال شراكات بين القطاعين العام والخاص”، مسجلة أن كلفة المياه بالنسبة للأسر سيشملها الدعم، بينما ستدفع الوحدات الصناعية وكبار المستخدمين الآخرين “السعر الكامل”.

وفي الوقت الذي ينتج فيه المغرب ثلث كهربائه من مصادر خضراء، تحدثت فتاح العلوي أيضا عن الاهتمام المتنامي للمستثمرين بالطاقات المتجددة، لاسيما الطاقة الريحية والهيدروجين الأخضر عن طريق التحليل الكهربائي للماء.

ويواجه المغرب خلال السنوات الأخيرة إشكالية الجفاف بشكل دوري، الأمر المؤثر على الفلاحة والإنتاج الغذائي والموارد المائية.

ويسعى المغرب لتخفيف هذه المشكلة، للاستفادة من الطاقات المتجددة، خاصة الطاقة الشمسية والرياح.

ويمتلك المغرب موارد طبيعية واسعة في مجال الطاقة الشمسية والرياح، وهو ما جعله يتبنى استراتيجية طموحة لتوليد الكهرباء من الطاقات المتجددة. 

وتهدف هذه الاستراتيجية إلى تحقيق 52 في المائة من مجموع القدرة الإنتاجية للكهرباء من الطاقات المتجددة بحلول عام 2030.

وقد بدأ المغرب في إنشاء محطات لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية والرياح، وأصبح إقليم ورزازات واحدا من أكبر المراكز في العالم للطاقة الشمسية، حيث تم بناء محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية بقدرة 580 ميجاوات. 

كما يعمل المغرب على إنشاء محطات لتوليد الطاقة الريحية، حيث تم بناء محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة الريحية بطاقة إنتاجية 300 ميجاوات.

بالإضافة إلى ذلك، يرنو المغرب لزيادة استخدام الطاقات المتجددة في القطاع الصناعي والمنازل، وتشجيع الاستثمار في هذا المجال. 

ومن المتوقع أن يساهم هذا الاستثمار في تخفيف الاعتماد على الوقود الأحفوري وتحقيق أهداف التنمية المستدامة للبلاد

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة