الرئيسية / ثقافة و فن / جاب دول العالم ودخل أكبر القصور..تعرف على قصة الخطاط المغربي الذي بدأ بخمسة دراهم

جاب دول العالم ودخل أكبر القصور..تعرف على قصة الخطاط المغربي الذي بدأ بخمسة دراهم

خطاط مغربي
ثقافة و فن
مراكش: عبد النبي الوراق 20 يوليو 2023 - 11:59
A+ / A-

“الفن هو رافع الأمم”، هكذا عبر الخطاط والصانع التقليدي عبد العزيز أبختي مشاشتي إبن مدينة مراكش، خلال زيارة موقع “فبراير.كوم” لورشته، للتعرف على فنه ولوحاته الزاخرة بفن الخط ذي الحمولة الثقافية والتاريخية المغربية العريقة.

قال بالحرف الخطاط عبد العزيز مشاشتي بكلمات بليغة تحمل الكثير من الحكم:” تأثرت بوالدي الفقيه من حفظة القرآن.. كنت أقلد كل ما يكتبه على النحاس. كنت أكتب الخط العربي كما اريده انا إلى أن عرفت انه خطأ.. كنت في صباي أشتغل نهارا ومساء أدرس لمحاربة الأمية.. كنت كنتخلص بـ 300 ريال في الشهر
وكنت كنصور مائة ريال في السيمانة.. وحينما تعلمت أصول الخط فهمت أن والدي كان يكتب « بالمجوهر المغربي
التعلم مهم لأن المجال الذي تلجه من دون دراسة سيعيق تطورك، وبتعلمي صرت أبيع أعمالي بأثمنة جد مهمة..

خدمت بعشرة ريال في السيمانة وصبرت ويوم تعلمت جلت العالم، ودخلت القصور في العالم
الفن هو زاد الحياة ويعطي رونق للناس، مع الفن تعرف كيف ترتدي ملابسك وكيف تتعامل مع الناس وكيف تختار فراش بيتك ويصير لكلامك معنى ومغزى »

وتحدث عبد العزيز في دردشة مع موقع “فبراير.كوم” عن دخوله المجال في وقت جد مبكر، عندما كان في سن السادسة، وتعلقه بفن الخط عبر رؤيته لكتابات أبيه الفقيه القرآنية.

وقال عبد العزيز إنه ورغم اقتحامه هذا الفن في سن مبكرة، إلا أن التتلمذ على يد أساتذة هذا الفن كان أمرا ضروريا وحتميا في حال أراد الذهاب بعيدا ليصبح خطاطا ومحترفا، مشيرا إلى أن هذا ما وقع وذلك رغم عدم دخوله المدرسة النظامية وتعلمه القراءة والكتابة عبر ورشات محو الأمية.

وأفاد عبد العزيز أن احترافه فن الخط فتح له أبواب كبيرة وسمح له بالسفر لأكثر من 100 دولة عبر العالم ودخوله أجمل القصور وأكبر الفنادق في المعمور.

ودعا المتحدث مريدي هذا الفن إلى التعلم أولا ثم احتراف المجال بغية الجمع بين الموهبة والعلم لإظهار لهذا الفن التراثي المغربي وتسويقه عبر العالم وهو الأمر الذي يدر على صاحبه أرباح جيدة، يضيف عبد العزيز.

كما دعا الخطاط المغربي إلى جعل الفن مرآة للمجتمع ورافعة له، مشددا على أن تعزيز دور الفن في هيكل الإنسان يجعل منه مواطنا أفضل ومساهما أكبر في نهضة الشعوب.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة