الرئيسية / نبض المجتمع / الفيديو الذي تداوله الآلاف خوفا وريبة

الفيديو الذي تداوله الآلاف خوفا وريبة

نبض المجتمع
فبراير.كوم 09 أغسطس 2023 - 16:00
A+ / A-

أعاد آلاف المغاربة تداول فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي، يعود لأواخر شهر أبريل الماضي، يظهر الشرطة الألمانية وهي تسحب طفلا من عائلته المسلمة.

وخلف الفيديو حينئذ ردود أفعال استدعت بيانا من الشرطة لتوضيح حقيقة ما جرى خاصة بعد ظهور الطفل يبكي طالبا المساعدة أثناء انتزاعه بالقوة.

وأكد ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، خلال ذلك الوقت، أن الشرطة أخذت الطفل من عائلته المسلمة “بعد أن أفادت مُدرسته بأن الأسرة كانت تعلم الطفل أن المتحولين جنسيا ومثليي الجنس أمر غير مقبول في دين الإسلام”.

وكان الطفل من عائلة مهاجرة مسلمة وأخذت الشرطة قرارا بإبعاده قسرا عن عائلته في مدينة بريمرهافن، حيث انتشر مقطع الفيديو بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، عندما دخل رجال الشرطة و”وكالة حماية الطفل” أحد المنازل، وشوهد أفراد الأسرة وهم يصرخون على الضباط، ويخبرونهم أن الطفل الصغير يعاني من بعض المشاكل الصحية.

بدورها، أكدت شرطة بريمرهافن أن الحادث وقع خلال أواخر أبريل من هذا العام، لكنها لم تشرح أسباب نزع الطفل من عائلته.

وزعمت أنه رافق الفيديو المتداول “مزاعم كاذبة” حول أسباب القيام بهذا الإجراء.

وقالت الشرطة في بيانها: “يظهر الفيديو جانبا صغيرا من إجراء أمرت به المحكمة بهدف رعاية طفلين”.

وقالت: “إن وكالة رعاية الأطفال هي دائما الملاذ الأخير، ولا يحدث إلا لأسباب جدية، ولا يمكننا تقديم أي تفسيرات إضافية حول أساس هذا القرار لحماية الأسرة والأطفال”، وفق تعبيرها.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة