الرئيسية / قصاصات / رئيسة الوزراء البريطانية: بلادنا تسخر الإمكانيات للحفاظ على أمن الخليج

رئيسة الوزراء البريطانية: بلادنا تسخر الإمكانيات للحفاظ على أمن الخليج

رئيسة الوزراء البريطانية تؤكد أن بلادها تسخر الإمكانيات للحفاظ على أمن الخليج
قصاصات
يوسف اليتيم 06 ديسمبر 2016 - 18:21
A+ / A-

أكدت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، اليوم الثلاثاء بالمنامة، أن “بريطانيا تقف كداعم لدول الخليج العربي، وتسخر الإمكانيات للحفاظ على أمن منطقة الخليج واستقرارها”، معتبرة أن “أمن الخليج هو أمن بريطانيا”.

وحسب وكالة المغرب العربي للانباء،فان وكالة أنباء البحرين (بنا) قالت أن تيريزا ماي ثمنت، خلال زيارتها للقوات البحرية الملكية في ميناء خليفة بن سلمان، “القيمة الإستراتيجية” التي تمثلها العلاقات بين مملكة البحرين والمملكة المتحدة.

وأشارت المسؤولة البريطانية إلى أن بريطانيا تشعر بالفخر تجاه قواتها البحرية المعروفة بما تزخر به من “خبرات وكفاءات مهنية عالية، والتفاني الذي يبديه المنتسبون للبحرية من ضباط وبحارة وأفراد”.

وأشارت تيريزا ماي، التي تحضر أعمال القمة الخليجية ال37 بمملكة البحرين كضيفة شرف، إلى أن بلادها تسعى للتأكيد على شراكتها مع دول الخليج وتعزيز التعاون في مجالات الأمن والدفاع من أجل “الحفاظ على أمن مواطنينا في الداخل والخارج، والتأكيد على حفظ الاستقرار اللازم للتنمية على مستوى العالم”.

وفي كلمة ألقتها أمام القوات البحرية، قالت: “جميعكم تساهمون بدور فعال في تنفيذ الرؤية العالمية للمملكة المتحدة، وما تقومون به من جهود كبيرة مرتبطة ضمن التزامها بالحفاظ على أمن الخليج لا يقل أهمية عن ذلك. ويجدر بكم أن تفخروا بما تقومون به، كما أن اختياركم ضمن التحالف الدولي ضد (داعش) يدل على الثقة بكفاءتكم وكفاءة البحرية الملكية”.

وأضافت أن البحرية الملكية تقوم بدور حيوي في تعزيز الأمن البحري والمشاركة في العمليات لحماية القنوات البحرية من أي تهديدات مثل القرصنة البحرية والتصدي للاتجار غير المشروع، مبرزة أن منطقة الشرق الأوسط تحتوي على ثلث النفط في العالم، و15 في المئة من صادرات الغاز، “ولذلك فإن حماية التدفق التجاري الذي تحظى به المنطقة عبر البحر أمر غاية في الأهمية لضمان استقرار سوق الطاقة والتأكيد على أن المملكة المتحدة تمتلك أمن الطاقة”. وأكدت أنها تنوي من خلال عملها التركيز في الفترة المقبلة على الاستثمار في مجال القوات البحرية، مشيرة إلى أن البحرية الملكية تقوم ب”دعم الجهود الدبلوماسية وتعزيز العلاقات التاريخية المتينة” التي تربط البلدين.

ولدى استقباله لرئيسة الوزراء البريطانية، نوه الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، ب”الحرص المشترك على مواصلة الدفع قدما بتعزيز المقومات الراسخة التي تستند إليها العلاقات بين المملكتين والممتدة لأكثر من مائتي عام”. وقال إن مسارات العمل المشترك مع المملكة المتحدة “حافلة بالفرص والإمكانيات في المجالات الاقتصادية بالإضافة إلى النواحي الإستراتيجية والأمنية”، وهو ما يعززه التواصل الحيوي المستمر والزيارات المتبادلة على أعلى المستويات بما يرفد التعاون والتنسيق على مختلف الصعد بوتيرة متنامية.

وأشار ولي عهد البحرين إلى ما يجمع البلدين من تقارب في الرؤى حول مختلف القضايا الإستراتيجية مما أتاح المجال للعمل المشترك بشكل متسع، وأسس للمزيد من الفرص لتطويره وجني مردوده بما يحقق مصالح البلدين الصديقين. وبالإضافة إلى العلاقات الثنائية، استعرض الجانبان جملة من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة