عودة الأسطور البرازيلي ماريو زاغالو بعد وعكة صحية

"عالم العراگات".. الجن في خدمة الانسان بين القانون والدين

الرئيسية / نبض المجتمع / "عالم العراگات".. الجن في خدمة الانسان بين القانون والدين

"عالم العراگات".. الجن في خدمة الانسان بين القانون والدين

نبض المجتمع
نهيلة بلفضيل 08 أغسطس 2022 - 21:00
A+ / A-

“سحر عاشوراء، يقرب البعيد ويبعد القريب، هي أيام وليالي روحانية للدجالين والسحرة، يطبخون فيها ما لذ وطاب لهم من وصفات السحر”، مفرقين بذلك بين المرء وزوجه، وجالبين الحبيب للعانس.

ظاهرة السحر والشعوذة، المتجدرة في الشعوب منذ القدم، لازالت تتوغل فيها يوما بعد يوم، بل وتتجدد بطرق حديثة تساير العصر ومتطلباته.

وتعرف سوسيولوجيا على أنها سلوك غير عقلاني وغير أخلاقي ذو أبعاد اجتماعية,نفسية, وتاريخية في الآن نفسه, يلجأ له الفرد سواء ذكرا او انثى، صاحب مستوى معرفي متدني، مع استثناءات قليلة بالنسبة لبعض المثقفين والمثقفات”.

دوافع السحر

 تتأرجح بين روحانية متمثلة في ما يصطلح عليه ب “الهدية و الذبيحة”، وبين الرغبة في الحصول على المراد والهدف في أقرب وقت ممكن، “نتيجة مضمونة، في وقت أسرع”، هذا إلى جانب الهواجس النفسية التي تتخلل روح وسكينة المسلم، فيصاب بوساوس يعتقد من خلالها أنه مسحور أو مصاب بالعين.

عالم العراكَات

سوق الجميعة بدرب سلطان، موطن “الكارطة”، “هزان الخط”، “تفوسيخة”، حيث اقترن هذا المكان بالسحر والشعوذة،، وأضحى معروفا ب “العراكَات”، هنالك حيث يقومون ويتفننون في أعمال السحر والدجل، والتي تهدف في الغالب إلى إضرار بطرف آخر في إطار المنافسة أو الانتقام او ما قارب إلى ذلك، و إما لجلب شخص معين بهدف التقرب والمحبة.

وفي علاقة الزواج، هي رغبة في إجبار الزوج على السمع والطاعة باستعمال طلاسيم وتعويذات في قطع من ملابسه أو من شعر رأسه، أو على صوره، وفرصة العانس وغير المتزوجة أيضا للبحث عن فارس الأحلام.

سعر التفرقة

“كل شيء يشترى بالمال”، هو مبدأ أولئك الذين يقصدون الدجالة والسحرة، يبيعون الغالي والنفيس من أجل تحقيق مرادهم، وتترواح الأثمنة بحسب الممارسة السحرية، فمثلا : القبول والمحبة مع شخص آخر ثمنه يتراوح ما بين 300 و 550 درها, مع ضرورة إحضار صورة له واسم أمه.

أما  “باك” القبول العام أي الشامل للحياة العاطفية،الدراسية، والمهنية، والمحبة، والتفريق بين شخصين، فثمنه 800 درهم مع ضرورة إحضار الصور كذلك والتي تكتب عليها كتابة بالحبر تسمى : محبة استنزالية ربانية، ويدفن ذلك في أماكن خاصة، فالمتعلقة بفعل الخير والتي تتمثل في المحبة والقبول تدفن في الحدائق، أما المتعلقة بالتفريق بين الأشخاص أو عدم الزواج أو المرض، تدفن في الروضة المنسية بطريق مديونة.

التأطير الديني للشعوذة

يحرم الدين الإسلامي السحر والشعوذة بالكتاب والسنة والإجماع،  حيث ورد ذلك في العديد من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة، فعن رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال : “من أتى كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد”. رواه ابو داوود

إذا فهو كفر، كما زاد ذلك توضيحا حسن الكتاني، رئيس رابطة علماء المغرب، في تصريحه ل “فبراير” حول الموضوع، مستشهدا بقوله تعالى : “وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ”.

وقال الكتاني : “الساحر يفرق بين المرء وزوجه، ويستخدم الكفر بتلويث المصاحف وتلويث كلام الله وكتابته بالقاذورات والنجاسة، مستخدمين الجن والشياطين وما إلى ذلك، لذا كانت عقوبة الساحر في الإسلام صارمة ومتمثلة في الإعدام”.

التأطير القانوني

القانون بدوره لم يغفل على الموضوع، فالفصل 609 من القانون الجنائي المغربي ينص على أن “من احترف التكهن والتنبؤ بالغيب وتفسيرالاحلام يعاقب بغرامة بين 10 و 120 درهما ويعتبرهذا الفعل مخالفة من الدرجة الثالثة”.

كما ينص الفصل 726 من قانون الالتزامات والعقود على بطلان كل اتفاق يكون موضوعه تعليم أوأداء أعمال السحر والشعوذة أوالقيام بأعمال مخالفة للقانون أو الأخلاق الحميدة أو النظام العام.

مواقيت الصلاة

الفجرالشروقالظهر
العصرالمغربالعشاء

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين23 - 18
الثلاثاء23 - 17
الأربعاء25 - 16
الخميس23 - 17
الجمعة22 - 17