المدير العام للخارجية الإسرائيلية يزور المغرب

عمر السيد: هذا رأيي في دنيا بطمة ولن أنس القنبلة التي هزتني في هولندا

الرئيسية / ثقافة و فن / عمر السيد: هذا رأيي في دنيا بطمة ولن أنس القنبلة التي هزتني في هولندا

عمر السيد: هذا رأيي في دنيا بطمة ولن أنس القنبلة التي هزتني في هولندا

ثقافة و فن
فبراير.كوم 07 يوليو 2021 - 10:40
A+ / A-

قال الفنان عمر السيد، أحد أعضاء مجموعة ناس الغيوان، إن الفنانة دنيا باطمة تملك صوتا رائعا وموهبة غير طبيعية، إذ تجيد غناء الملحون وفن العيطة والخليجي والشرقي وتغني للغيوان والمشاهب.

وأضاف السيد، في حوار مع “فبراير” ينشر على حلقات، دنيا باطمة تشبه إلى حد كبير والدها حميد باطمة، والذي نال أيضا إشادة السيد.

وسجل السيد أن الفنانة باطمة مطربة كبيرة جدا، مشيرا إلى أن العالم تغير على جميع المستويات، من بينها المجال الموسيقي أيضا.

وعاد السيد إلى واقعة هولندا خلال إحياء سهرة في أمستردام، والتي عرفت استدعاءهم من طرف الشرطة الهولندية لتبليغهم بوجود قنبلة، مشيرا إلى أن الشرطة اخبرتهم بمواصلة الحفل، في انتظار استكمالها للبحث عن القنبلة.

ووصف السيد الواقعة أن هذا الحادث ظل راسخا في ذهنه بسبب نفسيته خلال ذلك الحفل.

وأضاف السيد، في حوار مع “فبراير” أنه جمعه لقاء مع الملك سنة 1969 رفقة فنانين آخرين، من ضمنهم الفنان بلقاس، والذي كانت له علاقة خاصة بالحسن الثاني.

وتابع قائلا “اقترحت على بلقاس أن نغني أغنية أمام الملك، وهي “قطتي”، خصونا وأن الفنانين الذين حضروا يحفظونها، وطلب مني أن يخبر الملك بالأمر”.

ومضى يقول “رحب الملك بمقترحي، طلب من بلقاس أن يخبرني بالأمرـ وأدينا الأغنية التي لاقت استحسان الملك”.

وزاد قائلا “علمت فيما بعد لماذا أعجب الملك بالأغنية، لأنه لم أكن أعلم صاحبها، وكان الملك يعتقد أني أعلم أن كاتبها الشاعر أحمد شوقي”.

وتحدث السيد عن واقعة أغنية النحلة  والحديث الراحل الملك الحسن الثاني عنها، مشيرا إلى أنه بعد ذلك بحث عن المقطع الذي شرحه لهم الملك.

وكشف الفنان عمر السيد أنه عاش فترة كورونا بتخوف كبير، ولا أحد انتظر دخول الجائحة للمغرب، ونحن كبار السن تفاجأنا، وبعد الجرعة الاولى والثانية عاد إلينا الاطمئنان ولم أرتاح حتى تلقى ابني الجرعتين ايضا.

وأضاف أنه ابن كريان سنطرال، بالحي المحمدي وبعد عملية البناء بدرب مولاي الشريف اطلقو عليه اسم “كريان الجديد”، وحينها تتواجد سكة “المشينة” أمام منزلنا وتم إزالتها في وقت لاحق، حين ازددت انا فقد ابي محلا كاملا “للتبن”، وقتها لقبني  بـ”المنحوس”.

وأبرز السيد “أن والدي فضل جميع إخوتي عني بدرجات، وكان يريد أن أكون أكثر صلابة وقوة، وأمي الضاوية التي اعتبرها من ألطف الامهات وأكرمهن، وبعد وفاة والدتي أطلقت دعاية بأني لست ابن درب الشريف، وتوجهت إلى زوجة ابي الثانية التي حسمت في الموضوع باني ابن حي “درب مولاي الشريف” ولا يمكن نسيان ذلك اليوم حين حرق محل التبن الخاص بوالدي.

وأشار إلى أن والدته مستواها التفكيري فريد، وفي الكاريان يوجد وقتها عدد كبير من المصانع الكبيرة، وفي الحي تتداخل العديد من التقافات الغنائية من “كناوة” و”أقلال” و “الهواري” وهو ابن علال ورئيس المجموعة وعمه يحب تكناويت، إضافة إلى الحلقة التي تحكى فيها قصص خالدات.

وحكى عمر السيد عن منزل الحاج أحمد وهو أب رئيس التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، الذي ولد في كريان سنطرال، وبانه يعرفه منذ الصغر وترعرعا في الكاريان، ووجه له كلمة الشكر لإعانته مجموعة ناس الغيوان وعدد من الفنانين مثل إزنزارن وأودادن

وأثنى عمر السيد على الفنان “حجيب” وعلى عمقه في فن العيطة

تقرؤون أيضا

السيد: بلقاس كان داسر على الحسن الثاني ولهذا طالبنا باغنية النحلة شامة والوزير الغشاش

عمر السيد: اعتبرني والدي منحوس واهداني لأنني ولدت يوم احترق كل ما يملكه وهذه قصتي مع اخنوش

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجرالشروقالظهر
العصرالمغربالعشاء

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين23 - 18
الثلاثاء23 - 17
الأربعاء25 - 16
الخميس23 - 17
الجمعة22 - 17