الرئيسية / ثقافة و فن / أخبار بالانجليزية بالقناة الرسمية توطيد للغة شكسبير وإقبار لكلمات موليير

أخبار بالانجليزية بالقناة الرسمية توطيد للغة شكسبير وإقبار لكلمات موليير

ثقافة و فن
أنس أكتاو 16 مايو 2023 - 10:00
A+ / A-

كشف تقرير صادر عن المجلس الثقافي البريطاني العام الماضي أن 65٪ من الشباب المغربي يعتبرون اللغة الإنجليزية مهمة، مقارنة بـ 62٪ يعتقدون نفس الشيء بالنسبة للعربية و 47٪ بالفرنسية.

ويهدف هذا التقرير، الذي شمل 1211 شابًا وشابة مغربية في المناطق الحضرية، إلى توفير نظرة ثاقبة لوجهات نظر الشباب حول اللغة الإنجليزية كلغة.

واكتسبت اللغة الإنجليزية أهمية في المغرب في السنوات الأخيرة، مع زيادة التركيز على تعلمها في نظام التعليم واستخدامها في قطاع الأعمال.

ويرجع هذا التغيير في جزء كبير منه إلى الاعتراف بالحاجة إلى الانسجام مع العالم المعولم ومتطلباته اللغوية.

 والآن، اتخذ المغرب خطوة أخرى في استراتيجيته التوطيدية على الساحة الدولية بإعلانه عن خطته لبث الأخبار باللغة الإنجليزية على القنوات العامة للبلاد.

وأكد وزير الثقافة والشباب والاتصال، محمد مهدي بن سعيد، على أهمية سيا اللغة هذه، مع التركيز على اللغتين الإنجليزية والإسبانية. كما شدد بنسعيد على أهمية هذا الإجراء في تعزيز الدبلوماسية المغربية في جميع أنحاء العالم، وهو ما يمثل علامة واضحة على نموذج السياسة الخارجية الجديد للبلاد. 

وقد تكون هذه الحركة مؤشرا على تطلع المغرب لأن يكون قوة صاعدة في السوق العالمية ومرجعية في منطقة شمال إفريقيا.

وقد تزيد المبادرة أيضًا من جاذبية الدولة للسياح والمستثمرين الأجانب الباحثين عن بيئة أعمال دولية، ومن ناحية أخرى، يمكن أن يوفر لسكان المغرب والمواطنين الناطقين باللغة الإنجليزية في جميع أنحاء العالم وصولاً مباشرًا ودقيقًا إلى أخبار البلاد، وبالتالي فإن نقل الأخبار باللغة الإنجليزية يمكن أن يكون بمثابة أداة لتحسين صورة المغرب دوليًا، من خلال السماح بإيصال المعلومات حول البلاد بشكل أكثر دقة وفعالية، بنفس الطريقة التي لوحظ فيها نجاح نقل الأخبار باللغة الإسبانية في المغرب، مما زاد من شعبية البلاد بين الناطقين بالإسبانية وجذب المزيد من السياح الأيبيريين. 

ومن المتوقع أن يؤدي اعتماد اللغة الإنجليزية في وسائل الإعلام المغربية إلى زيادة شعبية البلاد بين المتحدثين باللغة الإنجليزية والترويج لها كوجهة سياحية.

وأعلن محمد مهدي بنسعيد أن قناة الأولى الحكومية تعمل على مشروع لبث الأخبار باللغة الإنجليزية.

ويهدف هذا المشروع الجديد إلى تمهيد الطريق لتغطية الأحداث الدولية داخل المغرب وخارجه، وكذلك لإجراء مقابلات مع متحدثين باللغة الإنجليزية. 

وأشار بنسعيد إلى أن اللغة الإنجليزية هي اللغة الأكثر انتشارًا في العالم ، حيث يبلغ عدد المتحدثين بها أكثر من 1.4 مليار شخص، مما يدل على أهمية وضع المملكة لنفسها في السوق العالمية.

وفي السنوات الأخيرة، أحرز المغرب تقدمًا ملحوظًا في تعزيز اللغة الإنجليزية على مختلف المستويات، لا سيما في المجال التعليمي، مما يشير إلى الاهتمام المتزايد باللغة من جانب السكان. 

وكجزء من هذه العملية، من المتوقع أن تصبح اللغة الإنجليزية مادة إلزامية في المدارس الابتدائية، وهناك المزيد والمزيد من المدارس العامة والخاصة تقدم دروس اللغة الإنجليزية كلغة ثانية.

وامتد تأثير اللغة الإنجليزية أيضًا إلى عالم وسائل الإعلام، حيث تقدم العديد من الصحف والمنافذ الرئيسية المغربية نسخًا إنجليزية من منشوراتها.

بالإضافة إلى ذلك، يستخدم المسؤولون المغاربة اللغة الإنجليزية بشكل متزايد في اتصالاتهم وتفاعلهم مع الدول والمنظمات الأجنبية، وكذلك في الأحداث والمؤتمرات الدولية.

وخلال الاجتماع الوزاري لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في باريس في وقت سابق من هذا العام ، ألقى الوزير المنتدب المكلف بالاستثمار الاستثمار المغربي محسن الجزولي خطابًا باللغة الإنجليزية، يعكس الاعتراف بأهمية اللغة في عالم اليوم والحاجة إلى الاستعداد لمشهد عالمي دائم التغير.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة