الرئيسية / سياسة / "لجنة الاتصال" تصادق على "لجنة الصحافة".. الرقاص: قرار مخالف للدستور وتوجيهات الملك

"لجنة الاتصال" تصادق على "لجنة الصحافة".. الرقاص: قرار مخالف للدستور وتوجيهات الملك

سياسة
فبراير.كوم 14 يونيو 2023 - 15:00
A+ / A-

صادقت لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، اليوم الأربعاء، على مشروع القانون رقم 15.23 بإحداث لجنة مؤقتة لتسيير شؤون قطاع الصحافة والنشر.

ووافق على هذا المشروع، الذي جرى التصويت عليه بحضور وزير الشباب والثقافة والتواصل محمد المهدي بنسعيد، 15 من أعضاء اللجنة وعارضه نائبان اثنان، مع امتناع ثلاثة أعضاء آخرين عن التصويت.

وبثت اللجنة قبل ذلك في التعديلات التي قدمها الفريق الاشتراكي-المعارضة الاتحادية بمجلس النواب، الذي اعتبر أنه قام بهذه الخطوة في إطار المهام المسندة إلى النائب البرلماني على مستوى التشريع والاقتراح.

وفي هذا السياق ذاته، قال محتات الرقاص، نائب رئيس الفيدرالية المغربية لناشري الصحف، “بالنسبة لنا في الفيدرالية المغربية لناشري الصحف، التصويت داخل اللجنة لم يكن مفاجئا أو غير متوقع، وإنما تلقيناه بالكثير من الأسف والحزن على هذا المآل الذي تنقاد إليه المهنة والبلاد بشكل عام”.

وأضاف الرقاص “لقد قمنا بدورنا، كمنظمة مهنية عريقة وجادة وذات مصداقية، وترافعنا لدى جميع الأطراف، ونشرنا بلاغات ومواقف، كما التقينا بمختلف الفرق البرلمانية في الغرفتين، أغلبية ومعارضة، واجتمعنا بالعديد من قيادات الأحزاب والمركزيات النقابية، وفسرنا موقفنا للجميع، والكل كان ملما بالموضوع، وبقي أن يحكموا هم، يوم التصويت، ضميرهم ويتحملوا مسؤوليتهم لمصلحة البلاد ومن أجل صورتها الديموقراطية، لكن، مع الأسف، انتهى التصويت داخل اللجنة الى ما انتهى اليه”.

وأشار المتحدث ذاته، إلى رفض فيدرالية الناشرين، هذه الخطوة الحكومية، واعتبرتها مخالفة للدستور والقانون، وتوجه ضربة لمبدأ التنظيم الذاتي للصحفيين، وتسيئ للصورة الحقوقية والديموقراطية للمغرب، ونعتز أن هذا الرفض عبرت عنه كذلك منظمات مهنية ونقابية أخرى، وتبنته أحزاب سياسية وفرق برلمانية، كما أن خمسة وزراء اتصال سابقين من انتماءات حزبية مختلفة أيدوا رفض الفيدرالية، من دون أي لقاء مسبق فيما بينهم، وكل هذا الرفض المهني والمجتمعي الواسع، كان يجب أن تستقبله الحكومة بالتفاعل الايجابي وان تنصت اليه، لكنها مارست عنادا وتعنتا غريبين، وأصرت على خرقها وعلى إقصاء كل صوت يختلف معها، وفعلت ما تريد، وأخرجت لنا كارثة حقيقية من خلال قانون اللجنة المؤقتة.

واسترسل محتات الرقاص، قائلا بأن التصويت داخل اللجنة والنقاش حول الموضوع كشف أن من يقف وراء هذه المهزلة يخجل حتى من الدفاع العلني عنها أمام الرأي العام الوطني، والتفسيرات التي يعممها الوزير لا علاقة لها بالحقيقة أو بالمنطق أو بأي حس أو رؤية ديموقراطيين.

كما حمل الطرف الحكومي ومن سانده مسؤوليتهم، قائلا بأن الفيدرالية المغربية لناشري الصحف ستبقى موجودة ومستمرة وتواصل عملها، كما ألفت ذلك منذ نشأتها، ولديها واجهات عمل متعددة لتأطير المقاولات الصحفية، مركزيا وفي الجهات، والدفاع عن مطالبها وانتظاراتها، وستتابع مختلف التطورات بيقظة وروح وطنية، وستكون حاضرة لرفع صوت الحق انتصارا للمهنة ومصداقيتها وأخلاقياتها، وللدفاع عن مصالح مقاولات الصحافة المكتوبة والالكترونية، وعن استقلالية الصحافة وحريتها وجديتها.

وجدد نائب رئيس الفيدرالية المغربية لناشري الصحف النداء، للحكومة والسلطات العمومية، كي تستحضر العقل وبعد النظر والمصلحة العليا لبلادنا، وأن تتدخل لحماية الاختيار الديموقراطي في بلادنا، وصيانة التنظيم الذاتي للصحافة، كما أراده الدستور، وضمن الرؤية الحكيمة التي كان الملك قد عرضها في رسالته السامية الى مناظرة الصخيرات منذ سنوات.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة