الرئيسية / تدوينات / بناجح: هل يتجه التحقيق في ملف العتابي إلى تحميل المسؤولية للأمن؟

بناجح: هل يتجه التحقيق في ملف العتابي إلى تحميل المسؤولية للأمن؟

حسن بناجح
تدوينات
فبراير.كوم 09 أغسطس 2017 - 11:44
A+ / A-

ربط القيادي بجماعة العدل والإحسان، حسن بناجح، بين المقاربة الأمنية التي انتهجتها الدولة ردا على مطالب حراك الريف ومصير التحقيق في قضية وفاة الناشط بالحراك عماد العتابي متأثرا بالجروح الخطيرة التي تعرض لها خلال التدخل الأمني الذي قوبلت بها مسيرة 20 يوليوز بالحسيمة.

وتساءل بناجح في هذا السياق: “بعد الإشادة بالأجهزة الأمنية والتبني الكامل للمقاربة الأمنية هل يمكن للتحقيق أن يتجه إلى تحميل المسؤولية للأجهزة؟ علما ألا أحد أصبح يقبل أن تحصر المسؤولية في آخر حلقة صغيرة في التنفيذ واستثناء الكبار وأصحاب القرار. أم سيكون الأمر على منوال الجيل الجديد من التحقيقات التي تنجز بسرعة قياسية لأنها تختصر كل الطرق بتحميل المسؤولية للضحية وأصدقائه؟”.

“وهنا التخريجة معروفة بأن ينتهي التشريح الطبي إلى أن سبب الوفاة إصابة بحجر، ثم يحال تقرير التشريح إلى الأجهزة الأمنية، وهي المتهمة أولا، والجهاز القضائي غير المستقل دوما، ثم يفتح التحقيق بأن الحجر طائش وبقية القصة تعرفونها”، يضيف حسن بناجح، قبل أن يتساءل مرة أخرى: “هل ممكن مسار آخر جدي غير هاذين المسار العبثي في بلادي؟”.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة