الرئيسية / سياسة / البرازيل تنأى عن "الموجة اليسارية" وتتخذ موقفا "قانوني وحكيم" من قضية الصحراء

البرازيل تنأى عن "الموجة اليسارية" وتتخذ موقفا "قانوني وحكيم" من قضية الصحراء

سياسة
فبراير.كوم 08 أبريل 2023 - 16:38
A+ / A-

قال السفير المغربي ببرازيليا، نبيل الدغوغي، إن الدولة الأكبر في أمريكا الجنوبية “تحافظ على موقف قانوني وحكيم بشأن الصحراء المغربية، وتدافع عن حل سياسي داخل مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

وفي عمود له نشرته صحيفة “كوريو برازيلينسي” الصادرة في العاصمة البرازيلية، اعتبر الدغوغي أن برازيليا في “موقف قانوني وحكيم ومحترم للغاية ولم تعترف قط بالكيان الوهمي وتواصل الدفاع عن حل سياسي في مجلس الأمن”.

وأشار إلى أن “قرار مجلس الأمن الأخير ، الذي تم تبنيه في أكتوبر 2022، أعاد التأكيد على سمو مبادرة الحكم الذاتي ، التي يعتبرها المجتمع الدولي جادة وواقعية وبراغماتية”.

وأضاف أن “90 دولة أعربت اليوم عن تأييدها” (لهذه المبادرة) ، مشيرا إلى أن “المغرب يدعو المجتمع الدولي إلى دعم مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في بحثه عن حل لنزاع إقليمي حال، لما يقرب من نصف قرن، دون تحقيق الاندماج المغاربي”.

وتابع الدغوغي: “من الملح إقناع النظام الجزائري بالتوقف عن خطاباته الحربية ورواياته الخبيثة ومواقفه الاستفزازية. ومن المستعجل أن يخرج المغرب الكبير من الوضع الراهن الذي فرضته الجزائر منذ أكثر من نصف قرن من الزمن بحدود برية مغلقة وأجواء ممنوعة وتبادلات أفقية غائبة تقريبا وتنقل بشري منعدم”.

وعكس موجة اليسار الداعمة لجبهة البوليساريو في أمريكا الجنوبية والتي تبنتها بالخصوص حكومتا البيرو وكولومبيا، فإن الرئيس اليساري البرازيلي لولا دا سيلفا، اتخذ موقفا معاكسا لرفيقيه  بيدرو كاستيلو، رئيس البيرو ونظيره الكولومبي غوستافو بترو.

وقررت دولة البيرو، شتنبر 2022، إعادة الاعتراف بـ”الجمهورية” التي أعلنتها حركة البوليساريو، بعدما كانت البيرو سحبت الاعتراف خلال منتصف غشت، أي في أقل من شهر واحد.

ويبرز هذا التطور مدى ارتباط ملف الصحراء الغربية بنوعية الأحزاب التي تصل إلى رئاسة البيرو، إن كانت يسارية أم يمينية.

من جانبها، عادت كولومبيا مع الرئيس الجديد، غشت الماضي وبعد قرابة ثلاثة عقود لتعترف مجددا بما تسمى “الجمهورية الصحراوية”.

وتشهد كولومبيا ثورة سياسية مع وصول أول رئيس يساري إلى الحكم في تاريخ البلاد، ومن ضمن أولى القرارات التي اتخذها مباشرة بعد وصوله إلى الرئاسة، استئناف العلاقات المجمدة مع جبهة البوليساريو والاعتراف بها “كدولة”.

وكانت كولومبيا قد اعترفت بجبهة البوليساريو كدولة سنة 1985 عندما كانت هناك موجة من الاعترافات بهذه الحركة في نهاية السبعينات والثمانينات، غير أنها أقدمت لاحقا على تجميد الاعتراف، بل تحولت كولومبيا إلى مدافع عن موقف المغرب من نزاع الصحراء.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة