الرئيسية / نبض المجتمع / عملية "مرحبا 2023": عبور 2,84 مليون مسافر و642 ألف سيارة عبر الموانئ المغربية

عملية "مرحبا 2023": عبور 2,84 مليون مسافر و642 ألف سيارة عبر الموانئ المغربية

عملية "مرحبا 2023": عبور 2,84 مليون مسافر و642 ألف سيارة عبر الموانئ المغربية
نبض المجتمع
فبراير.كوم 18 أكتوبر 2023 - 21:30
A+ / A-

سجلت الموانئ المغربية، خلال عملية “مرحبا 2023”، الممتدة بين 05 يونيو إلى 15  شتننبر، عبور 2,84 مليون مسافر و642 ألف سيارة في الاتجاهين عبر الموانئ المغربية، بحسب ما أفاد به وزير النقل واللوجستيك محمد عبد الجليل.

وأوضح الوزير، في كلمة له خلال اجتماع خصص لتقييم حصيلة عملية النقل البحري الذي تقوم به الوزارة من أجل المساهمة في إنجاح “عملية مرحبا”، أنه تم تسجيل زيادة قدرها 23 بالمائة بالنسبة للركاب و20 بالمائة بالنسبة للسيارات مقارنة مع عملية “مرحبا 2022”.

وسجل المسؤول الوزاري، أن وزارة النقل واللوجستيك عملت على تعبئة 32 سفينة تابعة لـ 9 شركات على مجمل الخطوط البحرية التي تربط الموانئ المغربية بنظيراتها في إسبانيا وفرنسا وإيطاليا، وذلك لتأمين 538 رحلة أسبوعية، بسعة قصوى قدرها 500 ألف مسافر و136 ألف سيارة كل أسبوع.

وأضاف أنه لضمان نجاح عملية مرحبا لسنة 2023، عملت الوزارة الوصية، على اتخاذ مجموعة من التدابير همت إعداد مخطط الأسطول من السفن، وبرنامج الرحلات، وتعزيز طاقة العرض، وتنويع نقاط العبور، وضمان التزام السفن المعنية بالقواعد البحرية الوطنية والدولية، خاصة تلك المتعلقة بالسلامة والأمن البحريين.

وأشار إلى أن وزارة النقل واللوجيستيك سهرت كذلك على تتبع أسعار الرحلات والاعتماد على الحجز المسبق للتذاكر في كافة الخطوط المعنية بعملية العبور، وذلك قصد اتخاذ الإجراءات الاستباقية لضمان انسيابية التنقل بين الضفتين خلال فترات الذروة.

وأكد المتحدث عينه، أن الوزارة باعتبارها أحد الفاعلين الأساسيين في عملية مرحبا، تحرص على تعبئة جميع الإمكانات اللازمة وتوفير الظروف الملائمة لضمان مرور هذه العملية في أحسن الأحوال، وذلك بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية، لا سيما أن هذه العملية تشهد تدفقا كبيرا للمسافرين خلال مدة زمنية قصيرة.

وقال المسؤول الوزاري، إن كل التدابير التي اتخذتها وزارة النقل واللوجيستيك، وباقي الفاعلين الرئيسيين من سلطات مينائية وشركات بحرية وباقي المتدخلين، ساهمت بشكل رئيسي في إنجاح عملية “مرحبا 2023 ” والتي مرت في ظروف جيدة في ما يتعلق بالراحة والجودة والسلامة. ولفت في ختام حديثه، إلى أن المملكة راكمت تجربة غنية في مجال تنظيم عملية مرحبا منذ أن أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، سنة 2001، بمناسبة الذكرى الثامنة والأربعين لثورة الملك والشعب، وذلك في إطار سياسة ملكية مندمجة ومتناسقة، همت تعبئة كل القطاعات المعنية بقضايا مغاربة العالم، وشملت مختلف المستويات الدبلوماسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة