الرئيسية / نبض المجتمع / حموني: الحكومة تدعم في برامجها رجال الأعمال ووزراؤها منشغلون دائما بانتقاد ولاية "البيجيدي"

حموني: الحكومة تدعم في برامجها رجال الأعمال ووزراؤها منشغلون دائما بانتقاد ولاية "البيجيدي"

رشيد الحموني
نبض المجتمع
فبراير.كوم 10 ديسمبر 2023 - 13:00
A+ / A-

أدان عضو المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، رشيد حموني، في لقاء نظم بمؤسسة الفقيه التطواني، ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من إبادة وتهجير، والدعم المفضوح للدول الغربية، موضحا بأن الحكومة الحالية لا تعترف بدولة إسمها فلسطين.

وفي السياق ذاته، قال الحموني، بأن الطبقة المتوسطة في العالم هي صمام الأمان، موضحا، بأن حزب التقدم والإشتراكية منبثق من الشعب ويدافع عنه، في حين أن الحكومة الحالية لم تقم بأي إجراء لدعم الطبقة المتوسطة، على العكس أنها تدعم رجال الأعمال.

واعتبر حموني، أن “تمويل الأوراش المفتوحة، من قبيل تدبير الجفاف كمشكل بنيوي وجوهري، والدعم الاجتماعي المباشر، والتغطية الصحية وإصلاح منظومتي الصحة والتعليم، لن يحصل إلا بإقلاع اقتصادي حقيقي ينتج الثروة التي من شأنها تمويل هاته الأوراش”.

قال ، إن “الأغلبية لا ينبغي لها أن تكون محام للحكومة بالبرلمان”، مشيرا أن الأغلبية والمعارضة بالبرلمان تم انتخابهم لأجل هدف واحد هو تلبية مطالب الشعب المغربي، من خلال ممارسة الرقابة والعمل التشريعي والعمل الدبلوماسي البرلماني الموازي.

وبخصوص التنسيق مع حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، سجل المتحدث أن الأمر ليس وليد اليوم، والحال أن علاقة الحزبين تمتد لعقود، وقد يكون لهما بحسب إفادته تنسيق داخل المؤسسات على مستوى البرلمان وخارجه، علاوة على الانكباب على إعداد تصورات مشتركة وتقديم بدائل في مجالات مختلفة.

وتابع حموني: “اليوم هناك تحديات كبرى أمام المملكة المغربية وعلى راسها الفض النهائي للنزاع المفتعل بخصوص الصحراء المغربية” إضافة إلى التحديات الاجتماعية من قبيل مواجهة الفقر والهشاشة وجميع اشكال الريع والتوقيع العادل للثروة، منوها في الوقت ذات بما قال إنه تموقع وصل إليه المغرب يحظى من خلاله باحترام وجب استغلاله.

وتحدي آخر أشار إليه المتحدث، هو المتعلق الحكامة والتدبير، منبها أنه “وإن تم توفير الإمكانيات والموارد المالية والاعتمادات، فإنه في ظل غياب أليات للمراقبة والحكامة الجيدة والتدبير الناجع لا يمكن الوصول إلى الأهداف المعلن عنها”.

وبخصوص المناخ الديمقراطي، اعتبر حموني الذي يشغل كذلك رئيس فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، أن “المجهودات التي سيتم القيام بها على المستوى الوطني في الميادين الاقتصادية والاجتماعية، ينبغي إقرارها بالديمقراطية والحريات، كمحاور هامة لتحقيق التنمية”.

جاء ذلك في كلمة لرشيد حموني، خلال جلسة حوارية في برنامج “السياسة بصيغة أخرى” المنظمة من قبل مؤسسة الفقيه التطواني، أمس الأربعاء، بمشاركة عدد من الإعلاميين والسياسيين.

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة