الرئيسية / الصحة / علماء يكتشفون "علاجات مخصصة" لسرطان الثدي في الخلايا المناعية

علماء يكتشفون "علاجات مخصصة" لسرطان الثدي في الخلايا المناعية

الخلايا المناعية
الصحة
أرسلان أمينة 06 مايو 2024 - 14:00
A+ / A-

اكتشف علماء بريطانيون أن بعض خصائص الخلايا المناعية يمكن أن تحارب السرطان في جميع أنحاء الجسم، وهو ما من شأنه أن يمكن من إنتاج علاجات “فردية” لسرطان الثدي المتقدم.

وحددت الدراسة سمات الخلايا المسماة “الخلايا البائية المناعية” والتي تجعلها ناجحة في استهداف الأورام، بما في ذلك عند انتشار السرطان إلى جزء مختلف من الجسم.

وأشار فريق البحث إلى أنه تم تطوير أداة لتحديد هذه الخلايا المضادة للسرطان والتي يمكن أن تساعد في إنتاج علاجات مناعية محسنة ومخصصة حسب حاجيات الأفراد.

وقال المؤلف الأول للدراسة ورئيس مجموعة ديناميات السرطان في معهد أبحاث السرطان بلندن، ستيفن جون ساموت، إنه “بمجرد انتشار السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم، غالبا ما يكون علاجه أكثر صعوبة، مبرزا أن البحث اكتشف أن الاستجابة المناعية للسرطان لا تقتصر على الموقع الذي يظهر فيه الورم في البداية، بل إن الخلية البائية المناعية إذا نجحت في اكتشاف السرطان في جزء واحد من الجسم، فسوف تبحث عن خلايا سرطانية مماثلة في مكان آخر في الجسم “.

وأضاف أنه يوجد حاليا عدد قليل جدا من العلاجات المناعية التي يمكن استخدامها لعلاج سرطان الثدي، لافتا إلى أن الأداة الحسابية التي تم تطويرها ستسمح بتكبير وتحديد الخلايا البائية التي تعرفت على الخلايا السرطانية، بالإضافة إلى الأجسام المضادة التي تنتجها.

وأكد أن هذا الاكتشاف سيسمح بتطوير علاجات الأجسام المضادة للسرطان المشابهة لتلك التي تنتجها الخلايا البائية، والتي يمكن بعد ذلك تقديمها كعلاج شخصي لتعزيز استجابة الجهاز المناعي ضد سرطان الثدي المنتشر.

ومن جهته، قال الرئيس التنفيذي لمعهد أبحاث السرطان في لندن، كريستيان هيلين، إن هذه الدراسة توفر نظرة شاملة حول دور الخلايا البائية خلال نمو السرطان وانتشاره، مشيرا إلى أن الأداة الحسابية المبتكرة تستخدم لتركيز الجهود لتطوير العلاجات المناعية المخصصة للسرطان والتي يمكن أن تنجح في عدد أكبر بكثير من الأشخاص مقارنة بمعظم العلاجات المناعية الموجودة الآن.

والخلايا البائية هي جزء من الجهاز المناعي، وتنتج بروتينات تسمى الأجسام المضادة التي تلتصق بالمواد الضارة مثل الفيروسات والسرطان، وتقوم بتجنيد أجزاء أخرى من الجهاز المناعي لتدميرها.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة