الرئيسية / دولي / "طوفان الأحرار” يدعم المقاومة ضد الاحتلال الصهيوني

"طوفان الأحرار” يدعم المقاومة ضد الاحتلال الصهيوني

دولي
فبراير.كوم 22 مايو 2024 - 12:30
A+ / A-

‎شهدت مدينة إسطنبول التركية اختتام فعاليات مؤتمر “طوفان الأحرار”، باتخاذ جملة من المبادرات الداعمة للفلسطينيين في قطاع غزة، والتأكيد على المقاومة كخيار استراتيجي للشعب الفلسطيني لنيل حريته.

‎وأكدت فعاليات المؤتمر في جلساته نهاية الأسبوع، على كون “طوفان الأقصى” حقا مشروعا للشعب الفلسطيني للدفاع عن أرضه، وأن المقاومة هي السبيل الأنسب لإنهاء الاحتلال.

ونظم المؤتمر كل من الائتلاف العالمي لنصرة القدس وفلسطين، وحركة إنسان ومدنيات، وجمعية البركة الدولية للإغاثة الإنسانية في تركيا، بمشاركة ممثلين من 60 دولة، وعدد من النخب الفكرية والسياسية وممثلي الحركات الشعبية من مختلف أنحاء العالم.

وناقش المؤتمر العديد من القضايا المتعلقة بفهم الأحداث التي ترتبت على عملية طوفان الأقصى، في سبيل دراسة ووضع الخطط وإطلاق المبادرات التي من شأنها العمل على تخفيف معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، لا سيما بعد الدمار الهائل الذي خلفه الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوانه.

وبحث المشاركون المسار والأبعاد الحضارية لـ”طوفان الأقصى”، وانعكاسات الطوفان على الوضع الإنساني في فلسطين، والأدوار المطلوبة ما بعد المعركة.

وأوضح نائب الأمين العام للائتلاف العالمي لنصرة القدس وفلسطين، زياد بومخلة، لجهات اعلامية، أن المبادرات والمشاريع التي أطلقها المؤتمر تتنوع بين الطابع السياسي والإنساني، وأن من بينها تشكيل لجنة دولية تضم نخبة من أنصار القضية الفلسطينية وأحرار العالم، تهدف إلى وقف عاجل لإطلاق النار في غزة، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وممارساته العنصرية.

كما أشار إلى وجود حملة عالمية لمقاطعة بضائع اسرائيل والدول الداعمة له، تم إطلاقها قبل 3 أشهر، ويُسعى الآن لتحويلها إلى فرق عمل منظمة لتحقيق هذا الهدف ومحاصرة العدو اقتصاديا، بجانب ذلك، أطلق الائتلاف مشاريع إغاثية تتضمن تبني آلاف أسر الشهداء في غزة، وإعادة تأهيل المؤسسات المدمرة، مثل المستشفيات والبلديات والمرافق العامة.

وأضاف بومخلة أن من ضمن المشاريع التي تم إطلاقها مشروع “الناجي الوحيد” الذي يهدف لدعم الأفراد الذين فقدوا جميع أفراد عائلاتهم في الحرب، بالإضافة لمشروع إمداد غزة بالطاقة البديلة، من خلال تركيب أنظمة الطاقة الشمسية، كما تم إطلاق مشروع “الإيواء العاجل” الذي يسعى لتوفير حوالي 20 ألف كرفان (بيت متنقل) لإيواء أهالي غزة، خاصة في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

وخلال مداخلته في المؤتمر، شدد رئيس حركة حماس في الخارج، خالد مشعل، على أن الحركة مستمرة في جهادها، وقادرة على مواصلة المعركة ضد جيش الاحتلال في قطاع غزة.

كما أكد مشعل أن المقاومة بخير، وأن الحاضنة الشعبية صامدة وملتفة حولها، مشيرا إلى أن الجيش الاسرائيلي يواصل ارتكاب جرائمه وعدوانه في غزة والضفة الغربية والقدس.

ودعا مشعل إلى مواصلة الجهاد بالمال، لدعم أهل غزة ونصرة المجاهدين وكفالة عائلاتهم، وشدد على أهمية استمرار الجماهير في الشوارع بالتعبير عن غضبها أمام السفارات الإسرائيلية، واستمرار “طوفان الإعلام” في نقل الرواية الفلسطينية.

كما طالب بمزيد من الجهود القانونية لمحاسبة المجرمين الإسرائيليين، مشيرا إلى أن هناك حاجة لتشكيل جبهة سياسية عريضة “لمواجهة الصهاينة والإدارة الأميركية”.

السمات ذات صلة

مواقيت الصلاة

الفجر الشروق الظهر
العصر المغرب العشاء

حصاد فبراير

أحوال الطقس

رطوبة :-
ريح :-
-°
18°
20°
الأيام القادمة
الإثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة